هل تقي لقاحات الكوفيد من متحور دلتا؟

سرعان ما ترتفع حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 بشكل يدعو للقلق، ويُعزى هذا الارتفاع، جزئيًا، إلى المتحور دلتا! حيث وجدت دراسة حديثة من الأكاديمية الصينية للعلوم الطبية أن الأحمال الفيروسية في عدوى دلتا هي أعلى بـ 1000 مرة من تلك التي تسببها المتغيرات السابقة لـ SARS-CoV-2! وبالتالي يظل السؤال الذي يطرح نفسه بقوة مع انتشار متحور دلتا هو: هل لقاحات كوفيد-19 تحمي من متحور دلتا؟ هل سيعمل إلى إنتاج لقاح متحور دلتا؟

إذا كان معدل وفيات الكوفيد في صنف الشباب ضعيفا فلماذا يلقحون؟

في الوقت الذي لا زالت فيه بعض الدول تكافح من أجل الحصول على لقاحات COVID-19، فإن دولا أخرى لا زالت تبحث عن طرق تحفيزية لدفع فئة الشباب لتلقي التلقيح، رغم انخفاض معدلات الأمراض الخطيرة والمضاعفات بينهم. فهل ينبغي أن يحصل الشباب على لقاحات الكوفيد؟ وما الذي يدفع بعض الدول إلى حث الشباب على تلقي اللقاح؟ 

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني