كيف تشعر المرأة بعد الإجهاض؟

الأربعاء 21 أكتوبر 2020

تمرّ الكثير من السيدات، بعد تجربة الإجهاض، بظروف نفسية جد صعبة، سواء كان هذا الإجهاض اضطرارياً أو اختيارياً، مع ما يصاحب ذلك من تساؤلات من قبيل؛ هل يؤثر الإجهاض على خصوبة المرأة؟ هل بمقدور السيدات اللواتي مررن بتجربة إجهاض أن يلدن بشكل طبيعي مرة أخرى؟ وكيف يمكن الخروج من الحالة النفسية بعد الإجهاض؟

img
شفاء
مصدر الصورة: محرك البحث - الإجهاض
img

الإجهاض

تمرّ الكثير من السيدات، بعد تجربة الإجهاض، بظروف نفسية جد صعبة، سواء كان هذا الإجهاض اضطرارياً أو اختيارياً، مع ما يصاحب ذلك من تساؤلات من قبيل؛ هل يؤثر الإجهاض على خصوبة المرأة؟ هل بمقدور السيدات اللواتي مررن بتجربة إجهاض أن يلدن بشكل طبيعي مرة أخرى؟ وكيف يمكن الخروج من الحالة النفسية بعد الإجهاض؟

من الاضطرابات النفسية التي قد تعيشها السيدة التي أجهضت، خاصة في حالة الإجهاض الاختياري، الشعور بالذنب، الاكتئاب، الغضب، تغيّر المزاج بسرعة، الشعور بالعزلة والوحدة والعزلة لفترة قد تطول إلى بضعة شهور.

لذلك، إن وجدتِ نفسك في هذا الوضع، فمن المهم كي تتجاوزي الأمر، أن تكتشفي مشاعرك وتكوني على علم بها، والأهم من ذلك، أن تعتني بنفسك إن كنت تعانين من اضطرابات نفسية بعد فقدانك الجنين.

مشاعر سلبية وتقلّبات مزاجية:

بعد الاجهاض تظهر عدة عوامل قد تسبب للمُجهضة تقلبات مزاجية، أولها عودة الهرمونات إلى حالتها السابقة (فترة ما قبل الحمل)، وهذا يُحدث تغيرات كيميائية في جسم المرأة، مما يجعلها متوتّرة، حزينة، وجد حساسة تُجاه أبسط الأمور، لدرجة أن بعض عبارات المواساة التي قد تسمعها من مقربيها، مثل: لا تخافي، يمكنك الولادة مرّة أخرى .. إلخ، وتعتبرها "شفقة" عليها وليست مواساة.

وتكون هذه المشاعر السلبية مرتفعة أكثر، في حال كانت السيدة قد تعرّضت لضغوط من أجل القيام بالإجهاض، سواءً من الزوج أو العائلة، وتشعر، بالإضافة إلى ذلك، بالتعرّض للاعتداء والهجر.

علاوةً على ذلك، تشعر بعض السيدات اللواتي تعرّضن للإجهاض بالذنب تُجاه الجنين، على أساس أنهن السبب في ضياعه، إذا كانت هي من اتخذت قرار الإجهاض رغم عدم خطورته على صحتها. فيما تغلب هواجس الخوف عند أخريات من عدم القدرة على الحمل مرّة أخرى، خاصة إذا كان الإجهاض في أول تجربة حمل، أو كانت السيدة تقدّمت في العمر واقتربت من سنّ اليأس، رغم الإجهاض لا يتعارض مع إمكانية الحمل مرّة أخرى، ولا يؤثر على الخصوبة.

في أي وقت تتخذين قرارًا صعبًا بشأن الحياة، من الطبيعي جدّاً أن تمرّي بعد ذلك بتجربة جديدة تُعلّمك قيمة اتخاذ القرارات. إن السماح لنفسك بالتعبير عن أي مشاعر سلبية تواجهينها سيساعد على تقليل تأثير آثارها عليك. وفي بعض الأحيان قد تكون القراءة عن تجارب النساء الأخريات أكثر طمأنينة وقد تجعل مشاعرك أكثر وضوحًا.

هل من الطبيعي أن تشعري بالاكتئاب بعد الإجهاض؟

إن حوالي 5 ٪ إلى 30 ٪ من النساء اللواتي مررن بتجربة الإجهاض، تظهر عليهن مشاعر الأسف والقلق والشعور بالذنب، والاكتئاب الخفيف والعواطف السلبية الأخرى. إذا كانت مشاعرك غامرة أو غير مستقرة، يجب عليك القيام باستشارة نفسية لدى معالج نفساني، إلا أنه من النادر جدّاً أن تضطر السيدة المُجهضة للعلاج النفسي الإكلينيكي.

نصائح عملية:

  • إذا كنت تشعرين أنك لن تستطيعي أن تتحدثي عن تجربتك مع الاجهاض للغير، فلا مشكلة في ذلك , يمكنك أن تخبريهم بعدم رغبتك في التحدث عن الموضوع .
  • تجاهلي الحزن بالانشغال بالأمور التي تجدين في راحتك.
  • عليك تجنّب إرهاق نفسك، واعطِ لنفسك فترة للراحة كي تستعيدي عافيتك.
  • تناولي وجبات متكاملة وغنية بالفيتامينات
  • تخلّصي من الأشياء التي تكوني قد اشتريتها للطفل في حال ولادته، لأن بقاءها معك يُذكّرك به كلما رأيتها.
  • لا تفكري في الإنجاب بسرعة بعد الإجهاض، لأن ذلك يزيد من توتّرك أكثر.
  • عليك الاهتمام بالعودة إلى عملك، والبدء في عيش حياتك اليومية المُعتادة في أسرع وقت.

تحرير: نبيل بنجلون

  • img
    شفاء

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img
    شفاء

    ما الفرق بين الاضطراب العصبي والاضطراب العقلي؟ وما هي الأمراض التي تدخل في كل خانة؟

  • img
    شفاء

    هل نكتسب مناعة بعد الإصابة بالكوفيد-19؟

  • img
    شفاء

    من أسباب الإصابة بمرض السرطان "الفيروسات".. إليك 4 أمثلة!

اقرأ أيضا

  • img

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img

    ما الفرق بين الاضطراب العصبي والاضطراب العقلي؟ وما هي الأمراض التي تدخل في كل خانة؟

  • img

    هل نكتسب مناعة بعد الإصابة بالكوفيد-19؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني