كيف نتفادى الشعور بالعطش خلال الصيام؟

الثلاثاء 20 أبريل 2021

يمكن أن يؤدي الانقطاع عن شرب الماء إلى إصابتك ببعض الأعراض مثل الصداع، والتعب، مما يجعلك تواجه صعوبة في القيام بالوظائف المعرفية وممارسة الأنشطة اليومية! كيف يمكنك تجنب الجفاف خلال الصيام؟ وما هي الطرق الصحيحة لتناول السوائل بعد الإفطار؟ 

img
شفاء
العطش خلال الصيام
img

العطش خلال الصيام

يمكن أن يؤدي الانقطاع عن شرب الماء إلى إصابتك ببعض الأعراض مثل الصداع، والتعب، مما يجعلك تواجه صعوبة في القيام بالوظائف المعرفية وممارسة الأنشطة اليومية! كيف يمكنك تجنب الجفاف خلال الصيام؟ وما هي الطرق الصحيحة لتناول السوائل بعد الإفطار؟ 

حسب مؤسسة مايو للتعليم والبحث الطبي، يفقد جسم الإنسان كل يوم الماء من خلال التنفس والتعرق وحركات البول والأمعاء، ولكي يعمل جسمك بشكل صحيح، يجب عليك تجديد إمدادات المياه عن طريق تناول المشروبات والأطعمة التي تحتوي على الماء.

وحددت الأكاديميات الوطنية للعلوم والهندسة والطب في الولايات المتحدة، كمية السوائل التي ينبغي تناولها يوميا فيما يلي:

  • حوالي 15.5 كوبًا (3.7 لترًا) من السوائل يوميًا للرجال.
  • حوالي 11.5 كوب (2.7 لتر) من السوائل يوميًا للنساء.

حوالي 20% من استهلاك السوائل اليومي يأتي عادة من الطعام والباقي من المشروبات، وبالتالي هذه التوصيات تتضمن السوائل من الماء والمشروبات الأخرى والأطعمة.

يمكنك مساعدة جسمك في الحفاظ على الماء ودفع الشعور بالعطش خلال الصيام باتباع التوجيهات التالية:

  • الماء، سيد المشروبات:

لا يمكن استبداله بأي مشروب آخر! عادة، يشرب الناس كمية كبيرة من الماء شديد البرودة أو مثلج في بداية الإفطار وأثناء الأكل وبعده مباشرة، مما يسبب بعض الاضطرابات الهضمية لأن كثرة الماء تمنع إفراز العصارات المعدية، لذلك يجب أن تكون المياه معتدلة البرودة، مع شرب كميات قليلة من الماء بعد حوالي ساعتين من الإفطار، في فترات الليل حتى السحور وليس فقط على السحور دون الاعتماد على الشعور بالعطش للشرب.

يمكنك إضافة بعض العناصر الصحية لكوب الماء مثل شرائح الليمون أو أوراق النعناع أو الزنجبيل المبشور.

للتخلص من طعم الكلور قمت بصب الماء في وعاء كبير وتركه لمدة ساعة تقريبا قبل الشرب.

  • السوائل بأنواعها:

خاصة المشروبات وعصائر الفاكهة الطبيعية الطرية التي تحتوي على أملاح، وينصح بتجنب العصائر التي تحتوي على مواد مصنّعة وكميات كبيرة من السكر،  والسكر يحث الجسم على إدرار البول وزيادة الوزن والشعور بالعطش أثناء ساعات الصيام. 

يمكن استبدال هذه المشروبات بعصائر طازجة غير محلاة مثل عصير البرتقال والليمون والنعناع مع مشروب الزنجبيل وما إلى ذلك لأنها تحتوي على معادن وفيتامينات بشرط ألا تزيد عن كوب واحد لكل حصة. 

على سبيل المثال، مشروب الكركديه المنقوع مفيد لمرضى ارتفاع ضغط الدم، كما أنه يحمي الجسم من الجفاف، كوب واحد من مشروب الكركديه يوفر 25 سعرة حرارية فقط، ويفضل عدم إضافة السكر لتجنب زيادة محتواه من السعرات الحرارية.

  • تأخير السحور:

يُفضل تأخير السحور قدر الإمكان بعد منتصف الليل! يمكن أن تكون وجبة السحور وجبة خفيفة من البروتينات، والكربوهيدرات المعقدة التي تبقى لفترة طويلة في الأمعاء، والفواكه والخضروات الطازجة التي تحتوي على كميات جيدة من الماء والألياف، مما يقلل من الشعور بالجوع والعطش.

  • الخضار والفواكه:

 تحتوي الخضار والفواكه على البوتاسيوم المسؤول عن الحفاظ على توازن الماء داخل الخلايا، مثل الطماطم والبطاطس والفاصوليا البيضاء وبالطبع الموز والمشمش المجفف والتمر… والبوتاسيوم مهم أيضًا لاستقلاب السكريات وعمل الأنسولين في الجسم وخاصة مرضى السكر من النوع الثاني. 

وتناول الفاكهة المليئة بالماء والفيتامينات مثل البطيخ والبرتقال والعنب باعتدال بدلاً من الحلويات الرمضانية الغنية بالسكريات يمكن أن يمنعك من زيادة الوزن الشديدة والعطش الشديد.

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس:

تجنب التعرض الطويل لأشعة الشمس لأنه يزيد من التعرق وفقدان السوائل من الجسم وبالتالي العطش.

قم بإعطاء نفسك قسطا من الراحة بالقدر الذي يتناسب مع الجهد الذي قمت به من أجل تجديد طاقة الجسم الحيوية.

أكثر من الاستحمام بالماء الدافئ لتبريد الجسم، واستخدم الصابون للتخلص من زيوت الجسم التي قد تسد المسام العرقية.

احجب أشعة الشمس عن دخول المنزل أو المكتب في فترة ما بعد الظهيرة قدر الإمكان، وذلك بإسدال الستائر.

ارتدِ ملابس فضفاضة ذات لون فاتح، ويفضل أن تكون من موادًا طبيعية مثل القطن بدلًا من البوليستر لامتصاص العرق.

  • احذر لصوصا يسرقون الماء!

تجدر الإشارة أيضًا إلى أن هناك العديد من المواد الغذائية التي تزيد من فقدان الماء من الجسم مما يؤدي إلى الشعور بالعطش، على سبيل المثال:

  • الملح: الأطعمة وملح الطعام يزيدان حاجة الجسم للماء. لذلك ينصح بتجنب وضع الكثير من الملح على الطعام ، والابتعاد عن الأطعمة ذات الملوحة العالية ، كالسمك والمخللات؛ ويفضل استعمال قطرات من الليمون بدلا من الملح على السلطة لتعديل الطعم.
  • البهارات: الوجبات والأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من البهارات والتوابل تتطلب شرب كميات كبيرة من الماء بعد الأكل؛ لأن هذه الأطعمة تمتص الماء أثناء تناولها من البلعوم والفم والمعدة؛ ثم الشعور بالعطش؛ لذلك يجب على الصائم أن يمتنع عن تناول الأطعمة الغنية بالتوابل خاصة في وجبة رمضان.
  • الشاي والقهوة يحتويان على مادة الكافيين التي تعزز دور الكلى في التخلص من الماء. 
  • المشروبات الغازية تحتوي على الكربون الذي يسبب الانتفاخ والشعور بالامتلاء، مما يمنع الجسم من استخدام السوائل، لذلك ينصح بالحد من تناول هذه المنبهات وخاصة في السحور. 

أخيرا بعد قراءتك للمقال شاركنا حيلك الخاصة خلال رمضان لتجنب الجفاف والعطش خلال النهار!

العطش خلال الصيام

تدقيق علمي: د. إكرام تيكور

طبيبة عامة مهتمة بالتغذية

  • img
    شفاء

    متلازمة طالب الطب أو عندما تدرس المَرَض فتعاني من أعراضه!

  • img
    شفاء

    هل السمنة معدية أم لا؟

  • img
    شفاء

    أشياء تجهلها تحدث في جسمك وأنت صائم!

  • img
    شفاء

    ما هو أفضل وقت لأخذ الأدوية في رمضان؟

اقرأ أيضا

  • img

    متلازمة طالب الطب أو عندما تدرس المَرَض فتعاني من أعراضه!

  • img

    هل السمنة معدية أم لا؟

  • img

    أشياء تجهلها تحدث في جسمك وأنت صائم!

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني