علاج المغص للرضع وحديثي الولادة: إليك الأعراض وطرق العلاج والمزيد

الأربعاء 25 يناير 2023

يحدث المغص عند الأطفال بغض النظر عن جنس المولود أو نمط إرضاعه (حليب الثدي أو الزجاجة)، وهو عملية حميدة ليست بالخطرة على صحة طفلك. تابع قراءة المقال للتعرف على أسباب المغص عند الأطفال، وكيفية التخلص من مغص حديثي الولادة، وبعض العلاجات المنزلية الطبيعية.

علاج المغص للرضع

علاج المغص للرضع

يعاني بين 10% و40% من الرضع حديثي الولادة في جميع أنحاء العالم من المغص مع بلوغهم حوالي ستة أسابيع من العمر، مع اختفائه من تلقاء نفسه مع بلوغ عمر 3 إلى 4 أشهر.يمكنك تمييز بكاء المغص عندما يبكي طفلك المعافى الغير جائع لأكثر من 3 ساعات في اليوم، خلال 3 أيام في الأسبوع، وأكثر من 3 أسابيع. من المحتمل بدء حالة المغص عند طفلك بعد بلوغه أسبوعين على الأقل من العمر، إذا ولد بعد مدة الحمل كاملة، أو بعد الأسبوعين في حال ولادته قبل الأوان.

أعراض المغص عند الرضع

البكاء هو الطريقة التي يعبر بها الرضع عن احتياجاتهم، إلا أن بكاء الشديد للمغص يختلف عن باقي أنواع البكاء الطبيعي.

حيث تبلغ مدة البكاء الطبيعي للرضيع ساعتين في اليوم كأقصى مدة، أما بكاء المغص فيكون لأكثر من ثلاث ساعات في اليوم، وغالبًا في ساعات المساء، من الساعة 6 مساءً حتى منتصف الليل. وذلك وفقا لمستشفى جونز هوبكنز (JHMI).

يحدث بكاء المغص فجأة، وهو أكثر حدة وإلحاحا من البكاء الطبيعي المنتظم، وذلك بسبب الألم. فيما يلي  اعراض المغص عند الرضع:

  • احمرار الوجه.
  • بطن مشدود، أو بطن منتفخ.
  • أرجل مشدودة نحو البطن عند البكاء.
  • أيدي (قبضة) مغلقة عند البكاء.
  • الظهور وكأنه يتألم.
  • الظهر المقوس.

ما هي أسباب المغص عند الرضع؟

الأطباء غير متأكدين من اسباب المغص عند الرضع، إلا أنها قد تشمل:

  • مشاكل في الهضم أو حساسية تجاه شيء ما.
  • غازات البطن، لأنهم يبتلعون الكثير من الهواء خلال البكاء.
  • عدم النضج العصبي أو التأقلم مع العالم خارج الرحم.
  • حدوث تغييرات في البكتيريا الدقيقة في البراز.
  • عدم تحمل بروتين حليب البقر أو اللاكتوز.
  • عدم نضوج أو التهاب الجهاز الهضمي.
  • زيادة إفراز السيروتونين.
  • سوء أسلوب التغذية.
  • تدخين الأم أو العلاج ببدائل النيكوتين.
  • مشكلة طبية، مثل الفتق أو نوع من المرض.

طرق علاج المغص للرضع

من أجل علاج المغص للرضع، يقوم الطبيب بتشخيص السبب من خلال فحص جسدي يركز على ملاحظة لون البشرة، نمط تنفس الرضيع، درجة حرارته، ووزنه. في بعض الحالات قد يطلب الطبيب بعد الفحوصات المخبرية لاستبعاد مشاكل صحية آخرى.

وفقا لـ هيئة الخدمات الصحية الوطنية، عادة ما ينصحك الأطباء بما يلي:

1. العلاج الدوائي

  • قطرات مغص الرضع.
  • المكملات العشبية.
  • البروبيوتيك.
  • بروميد السيميتروبيوم: مضاد مسكاريني ذو نشاط مضاد للتشنج المباشر.

2. العلاج المنزلي

  • الضغط برفق على العمود الفقري لطفلك أو الجمجمة.
  • إعطاء طفلك حمام دافئ.
  • احملي طفلك منتصباً خلال الرضاعة لمنع ابتلاع الهواء.
  • لفي طفلك بعد الرضاعة.

نصائح للأم لتخفيف المغص عند للرضيع اثناء فترة الرضاعة

هناك العديد من الحيل التي يمكنها تخفيف المغص للرضع، لكن عليك التأكد من أن المغص ليس له علاقة بأي حالة مرضية تتطلب العلاج. فيما يلي نصائح للأم لتخفيف المغص عند للرضيع اثناء فترة الرضاعة:

1. التخلص من المواد الغذائية التي تنتقل لطفلك عبر الرضاعة

إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، قومي بالتخلص من الكافيين، الألبان ومشتقاتها، البصل، الملفوف، وأي أطعمة بها مكونات قد تزعج طفلك عندما يرضعها من حليبك. قد يستغرق الأمر حوالي أسبوعين قبل أن تتحسن حالة طفلك.

2. اختيار الحليب الصناعي الأنسب لطفلك

قومي بالتحدث مع طبيب الأطفال حول الحليب وتركيبة تحلل البروتين به. لتجنب المغص الناجم عن حساسية الطعام.

3. لا تفرطي في إطعام طفلك

امتلاء بطن طفلك قد يجعله غير مرتاح، اتركي ما لا يقل عن ساعتين إلى ساعتين ونصف بين كل وجبتين.

4. الحركة والتلامس الجسدي

قومي باصطحاب طفلك في عربة أطفال لتهدئته، واجعليه يلمسك، من شأن ذلك أن يريحه بعض الشيء حتى لو استمر المغص.

5. سماع صوت بإيقاع ثابت

شغلي صوتا في الغرفة المجاورة ليشوش انتباهه، مثل المكنسة الكهربائية، أو مجفف الملابس أو المروحة. قد تساعده الحركة الإيقاعية الثابتة على النوم.

6. استخدمي اللهاية

من شأنها أن توفر بعض الراحة.

7. ضعي طفلك على بطنك أو على ركبتيك وافركي ظهره برفق

يساعد وضعه على بطنه على تهدئته من خلال الضغط، إذا نام بهذه الطريقة، ضعيه في سريره على ظهره ولفيه في بطانية كبيرة حتى يشعر بالدفء والأمان.

مضاعفات مغص الرضع

قد يصبح المغص عند المواليد أمرا مقلقا ومحبطا للآباء إذا لم يتم علاجه، حيث يفقد كل من الطفل والوالدين النوم، كما قد تظن بعض الأمهات أن البكاء هو بسبب الجوع وتطعم الطفل آكثر مما يسبب تفاقم الحالة.

أخيرا، إذا كان طفلك يعاني من المغص المصاحب للأعراض التالية، فعليك أخذه للطبيب:

  • الحمى.
  • التقيؤ.
  • عدم شرب الزجاجة جيدًا.
  • الإسهال.
  • الانفعال عند الإمساك به أو لمسه.
  • صراخ غريب.
  • بذل جهد إضافي عند التنفس.
  • الخمول.
  • شفاء
    شفاء

    فيتامين دال للأطفال الرضع: هل يحتاجه الرضع؟ متى يجب إيقافه؟

  • شفاء
    شفاء

    متلازمة تيرنر: الأعراض والأسباب والمضاعفات

  • شفاء
    شفاء

    ما هو معدل السكر الطبيعي لمرضى السكري والأصحاء ؟

  • شفاء
    شفاء

    ما هي فوائد الحلتيت وأضراره و أثاره الجانبية؟

اقرأ أيضا

  • فوائد-القرفة

    ما هي فوائد القرفة؟ إليك كل ما تريد معرفته

  • زيت-الخروع

    زيت الخروع: فوائده واستخداماته للجمال والصحة

  • جفاف العين

    ما هو جفاف العين؟ ما هي أعراضه، أسبابه وعلاجه؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني