الصداع التوتري: صداع في الرأس وكأنه ضغط على الجبين أو الرقبة

الأحد 17 يوليو 2022

تشعر وكأن شريطا ضيقا يلتف حول جبهتك! مع ألم في رقبتك ورأسك. قد تكون علامة على إصابتك بالصداع التوتري. ما هو الصداع التوتري؟ ما هي أسباب الصداع التوتري؟ وكيف يمكن علاجه والوقاية منه؟

الصداع التوتري

يأتي الصداع التوتري على شكل ألم خفيف أو حاد حول الجبهة ومؤخرة الرأس والعنق، وفي شكل شريط يلتف على الرأس ويضغط عليه. 

الصداع التوتري جد شائع، ويمكن علاجه بمسكنات الألم الغير موصوفة. لكن، هذا لا يعني عدم مراجعة الطبيب في حال كنت تعاني من نوبات أسبوعية وشديدة من الصداع.

الصداع التوتري ليس كباقي أنواع الصداع المزمنة التي تؤثر على جودة الحياة، في العادة يمكنك ممارسة أنشطتك اليومية دون أن يؤثر الصداع التوتري على توازنك أو قوتك. 

صداع التوتر هو أكثر أنواع الصداع شيوعًا، لكن أسبابه غير مفهومة. ويصنف إلى نوعين عرضي و مزمن:

الصداع التوتري المزمن

ترافقه أعراض مثل الغثيان الخفيف، وقد تراودك أكثر من 15 نوبة في الشهر لمدة ثلاثة أشهر أو أكثر.

الصداع التوتري العرضي

  • الصداع التوتري العرضي النادر: يأتي في شكل نوبة واحدة في الشهر.
  • الصداع التوتري العرضي المتكرر: يأتي في شكل 15 نوبة في الشهر أو أقل لمدة ثلاثة أشهر أو أكثر. وقد يستمر لمدة 30 دقيقة حتى أسبوع.

ما هو سبب الصداع التوتري؟

يحدث الصداع التوتري في أي عمر، وهو أكثر شيوعًا بين البالغين والمراهقين الأكبر سنًا، وكذلك عند النساء، كما أن قابلية الشخص للإصابة بالصداع التوتري تتأثر بالعوامل الوراثية. 

حسب جامعة جونز هوبكنز، السبب الدقيق خلف الإصابة بصداع التوتر غير معروف. لكن، يُعتقد أن هناك عدة عوامل وراثية وبيئية.

فيما يلي الأسباب المحتملة للإصابة بصداع التوتر: 

  • تقلصات عضلات الرأس والرقبة.
  • الأحداث المجهدة أو الأيام المحمومة.
  • تناول الكحول.
  • التدخين.
  • مادة الكافيين.
  • عدم شرب كمية كافية من الماء.
  • قلة النوم.
  • تفادي الوجبات.
  • مشاكل الأسنان، مثل صرير الفك.
  • إجهاد العين.
  • نزلات البرد.
  • عدوى الجيوب الأنفية.

أعراض الصداع التوتري

تشمل أعراض الصداع التوتري وعلاماته ما يلي: 

  • ظهور بطيء للصداع.
  • ألم خفيف إلى متوسط أو ضغط في الجزء الأمامي أو العلوي أو جانبي الرأس.
  • الضغط حول الجبهة.
  • سخونة وألم حول جبهتك وفروة الرأس.
  • مشاكل في النوم.
  • مشاكل في التركيز.
  • تهيج.
  • حساسية خفيفة للضوء والضوضاء.
  • آلام العضلات.

يتميز الصداع التوتري بأعراض أقل حدة من أعراض الصداع النصفي. من أجل عدم الخلط بين الحالات قم بزيارة الطبيب.

طرق علاج الصداع التوتري

تعد أفضل طرق علاج الصداع التوتري، هي علاجه بعد وقت قصير من بدايته، من أجل تدارك تفاقم الأعراض وتخفيف الألم. فيما يلي بعض الطرق المقترحة لعلاج الصداع التوتري: 

  • مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية هي العلاجات الأولى لصداع التوتر.
  • في حال لم تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية، فقد يصف لك طبيبك دواء أقوى.

استعمال بعض الأدوية التي يمكنها منع الإصابة بالصداع التوتري، من خلال تناولها كل يوم، حتى مع عدم وجود أي ألم. يتم استخدامها بناء على وصفة الطبيب: 

  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات. 
  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs). 
  • الأدوية المضادة للتشنج. 

علاج الصداع التوتري بالمنزل

من أجل علاج الصداع التوتري بالمنزل، يمكنك تجربة الحلول التالية:

  • شرب ما يكفي من الماء لترطيب جسمك. 
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم خلال الليل.
  • عدم الإفراط في تناول الأدوية التي لا تصرف بوصفة طبية، فقد تؤدي إلى الصداع الارتدادي. 
  • استخدام الحرارة أو التبريد، وذلك من خلال وضع كمادات ثلج على العضلات الملتهبة من أجل تخفيف شدة صداع التوتر، أو وضع كمادات ساخنة أو زجاجة مياه دافئة، أو مناشف مبللة بالماء الدافئ لتدفئة العضلات. 

الوقاية من الصداع التوتري

من أجل الوقاية من الصداع التوتري، يجب عليك تحديد مسبباته والعمل على تجنبها أو حلها. فيما يلي بعض الإرشادات للوقاية من صداع التوتر: 

  • التمدد.
  • الاسترخاء.
  • التنفس العميق.
  • اليوجا.
  • السباحة
  • التمارين الرياضية المنتظمة.
  • قلل من تناول الكافيين. 
  • العلاج بالإبر.
  • التدليك.
  • العلاج النفسي.
  • تخفيف المواقف العصيبة والقلق والاكتئاب.
  • اقضِ الوقت مع الأشخاص الذين تحبهم.
  • قم بتحسين قوامك، عند الوقوف: ثبت كتفيك للخلف ومستوى رأسك، شد بطنك وأردافك. عند الجلوس: تأكد من أن فخذيك متوازيان مع الأرض وأن رأسك ورقبتك لا تنحني للأمام.

إلى متى يستمر الصداع التوتري؟

حسب هيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS يستمر الصداع التوتري لمدة 30 دقيقة على الأقل، لكن يمكنه الاستمرار لفترة أطول، قد تمتد أحيانا لعدة أيام. وذلك حسب نوع الصداع التوتري الذي تعاني منه (تم ذكر الأنواع في السابق).

أخيرا، بعد قراءتك للمقال شاركنا الحلول التي تتبعها من أجل التخلص من الصداع التوتري! وشارك المقال!

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أسباب ومخاطر قلة النوم؟ وكيف نتعامل مع ذلك بشكل سليم؟

  • شفاء
    شفاء

    كيف نفرّق بين حساسية الجلد والأمراض الجلدية الأخرى؟ وما هي طرق العلاج؟

  • شفاء
    شفاء

    تعرف على أعراض دوالي الخصية ومتى تكون الجراحة؟

  • شفاء
    شفاء

    المغص أو الشعور بوجع في الأمعاء..ما هي طرق علاجه؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني