حالات من الواقع: رجل يعاني من سيلان السائل الدماغي بعد خضوعه لتحليل كوفيد-19

قد تحدث نتيجة خلل في الجافية أو الجمجمة مما يؤدي إلى سيلان السائل الدماغي من الأنف! إنها حالة تسرب السائل النخاعي النادرة cerebrospinal fluid leak! وهي الحالة التي أصابت رجلا سليم الجمجمة بعد خضوعه لتحليل كوفيد-19! لكن كيف حدث ذلك؟ هذه الحالة النادرة قد تجعلك تفكر في مجموعة من التساؤلات والمخاوف حول اختبارات كوفيد-19! هذا المقال سوف يقدم تفسيرا مفصلا حول أسباب هذه الحالة النادرة:

هذه 5 فرضيات محتملة لكيفة انتهاء جائحة كورونا!

بدءًا من مدينة ووهان الصينية المركز الأصلي لمرض كوفيد-19، انتشر الفيروس حول العالم في أقل من 3 أشهر، واعتبرت جائحة كورونا واحدة من بين أكبر الأوبئة التي أصابت البشرية! نظرًا لأن الوباء لا يزال مستمراً، من جهة بسبب تغير عدد البلدان المعنية والحالات المؤكدة ومعدلات الوفيات كل يوم، ومن جهة أخرى بسبب أن الفيروس يدخل بلدانًا مختلفة في نقاط زمنية مختلفة، مما يجعل البلدان تعرف مراحل مختلفة من تفشي المرض! يظل السؤال المطروح في أذهاننا هو: كيف ستنتهي هذه الجائحة؟ ومتى قد تنتهي؟ وهل حقا ستنتهي؟ هذا المقال سيقدم 5 فرضيات محتملة لكيفة انتهاء كورونا!

هل تقي لقاحات الكوفيد من متحور دلتا؟

سرعان ما ترتفع حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 بشكل يدعو للقلق، ويُعزى هذا الارتفاع، جزئيًا، إلى المتحور دلتا! حيث وجدت دراسة حديثة من الأكاديمية الصينية للعلوم الطبية أن الأحمال الفيروسية في عدوى دلتا هي أعلى بـ 1000 مرة من تلك التي تسببها المتغيرات السابقة لـ SARS-CoV-2! وبالتالي يظل السؤال الذي يطرح نفسه بقوة مع انتشار متحور دلتا هو: هل لقاحات كوفيد-19 تحمي من متحور دلتا؟ هل سيعمل إلى إنتاج لقاح متحور دلتا؟

إذا كان معدل وفيات الكوفيد في صنف الشباب ضعيفا فلماذا يلقحون؟

في الوقت الذي لا زالت فيه بعض الدول تكافح من أجل الحصول على لقاحات COVID-19، فإن دولا أخرى لا زالت تبحث عن طرق تحفيزية لدفع فئة الشباب لتلقي التلقيح، رغم انخفاض معدلات الأمراض الخطيرة والمضاعفات بينهم. فهل ينبغي أن يحصل الشباب على لقاحات الكوفيد؟ وما الذي يدفع بعض الدول إلى حث الشباب على تلقي اللقاح؟ 

كم من الأشخاص يجب تلقيحهم لنصل إلى مناعة القطيع؟ وهل ستُعاد حملات التلقيح في المستقبل؟

في وقت مبكر من انتشار وباء كوفيدـ 19، عندما كانت لقاحات فيروس كورونا لا تزال مجرد بصيص في الأفق، ظهر مصطلح "مناعة القطيع" herd immunity للدلالة على نهاية اللعبة! تلك النقطة التي سيتم فيها حماية عدد كافٍ من الناس من الفيروس حتى نتمكن من التخلص منه واستعادة حياتنا! فما هي مناعة القطيع؟ وكيف يمكن الوصول إليها؟ كم سوف يستغرق ذلك من الوقت؟ وكم من الأشخاص يجب تطعيمهم للوصول إلى بر الأمان؟!

هل يجب على المُرضعة والمرأة الحامل أن تُلقح ضد الكوفيد؟

من الممكن أن تصاب النساء الحوامل ببعض المضاعفات الناتجة عن مرض كوفيد-19 مقارنة بالنساء غير الحوامل! وبالتالي السؤال المطروح بكثرة هو: هل يمكن للمرأة الحامل أو المرضعة تلقي لقاح كوفيد-19؟ هل يؤدي الحصول على لقاح كوفيد-19 أثناء الحمل إلى الحماية من المضاعفات الشديد من كوفيد-19؟ وما هي اللقاحات المناسبة للمرأة الحامل والمرضعة؟ هذا المقال سيجيب عن هذه التساؤلات:

ما الذي يقع عندما تمتنع عن تلقي الجرعة الثانية من لقاح الكوفيد؟

ماذا يحدث إذا تأخرت جرعة لقاح COVID-19 الثانية أو تم الامتناع عن تلقيها؟ هل يمكن أن يكون تلقي جرعة واحدة من اللقاح جيدًا بما يكفي للحفاظ على صحتك وأمانك؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني