آلام الدورة الشهرية.. نصائح غذائية وعلاجية لتخفيف الأعراض!

السبت 11 يوليو 2020

هل تعانين من أعراض الدورة الشهرية المرهقة؟ كيف تتعاملين مع آلام الدورة الشهرية وكيف تقومين بتخفيفها؟ هل تتبعين نظام غذائي متوازن قبل وخلال فترة الدورة الشهرية؟ إذا كنتي من النساء اللواتي يعانين بشدة من أعراض الدورة الشهرية، سوف تجدين في هذا المقال أهم النصائح التغذوية والعلاجية لتخفيف أعراضها الجسدية والنفسية.

img
شفاء
مصادر الصورة: محرك البحث- الام الدورة الشهرية
img

الام الدورة الشهرية

هل تعانين من أعراض الدورة الشهرية المرهقة؟ كيف تتعاملين مع آلام الدورة الشهرية وكيف تقومين بتخفيفها؟ هل تتبعين نظام غذائي متوازن قبل وخلال فترة الدورة الشهرية؟ إذا كنتي من النساء اللواتي يعانين بشدة من أعراض الدورة الشهرية، سوف تجدين في هذا المقال أهم النصائح التغذوية والعلاجية لتخفيف أعراضها الجسدية والنفسية.

يمر العديد من النساء كل شهر بتغيرات في مزاجهن أو أجسادهن، كالشعورِ بالاكتئاب أو زيادة الوزن وغيرها، لتبدأ بذلك "متلازمة ما قبل الحيض"، ولا بد عند حدوثها من الانتباه إلى نوعية الطعام وأسلوب الحياة المتبع.

الدورة الشهرية.. عائق على صعيد الحياة اليومية..!

يعتبر موعد الدورة الشهرية أكثر وقت مكروه من قبل معظم النساء، لما تخلفه من شعورِ بالانتفاخ والتشنجات وتقلبات المزاج. وتميل معظم النساء خلال دورتهن الشهرية إلى تناول أطعمة غيرِ صحية، وذلك نتيجة تقلبات الهرمونات في أجسامهن (الإستروجين، والتّستوستيرون، والبروجستيرون) والتي تستمر مستوياتها المنخفضة طوال فترة الطمث، مما يولد رغبة ملحة لتناول الطعام، ومن الضروري عندها أن نحاول اختيار أصناف صحية من الطعام.

أهمية تناول طعام متوازن خلال فترة الدورة الشهرية:

من الضروري الحرص على تناول اطعمة صحية خلال فترة الدورة الشهرية، وفيما يلي قائمة بأهم الأطعمة الصحية التي من شأنها المساهمة في تقليل أعراض الدورة الشهرية أو تجنبِها قدر المستطاع:

  1. السلمون ومصادر الأحماض الدهنية من نوع أوميغا-3: يعد السلمون وغيره من الأسماك من أهم مصادر الأوميغا-3 والتي تخفف أعراض الطمث، وذلك بحسب دراسة نشرت في مجلة Obstetricians and Gynecology لوحظ فيها أن الفتيات اللواتي تناولن 6 غرامات من زيت السمك لمدة شهرين قد عانين آلاما أقل شدة خلال دورتهن الشهرية. ويذكر أن هذه الأحماض الدسمة المفيدة لا تتواجد في السلمون فقط، بل أيضا في الأفوكادو، والمكسرات، وزيت الزيتون.
  2. البروكولي والألياف والأطعمة النباتية: يحتوي البروكولي على نسب جيدة من الألياف التي يعرف عنها دورها في تخفيف الانتفاخ، فضلا عن غناه بالكالسيوم، والبوتاسيوم، والمغنيزيوم، ومجموعة فيتامينات A، وC، وB6، وE التي تعمل جميعها على تخفيف أعراض الدورة الشهرية. كما يشكل الماء 91% من وزن البروكولي مما يساهم أيضا في القضاء على الانتفاخ والتخلص من الغازات والتعب المرافق. وينصح بالابتعاد عن الملح وجميع الأطعمة المالحة التي من شأنها حبس الماء في الجسم ومفاقمة الأعراض.
  3. الموز: يشتهر الموز بارتفاع محتواه من عنصر البوتاسيوم، إلا أنه يحتوي أيضا على نسبة عالية من المغنيزيوم، كما يجب ألا ننسى دور هذه الفاكهة كمنوم طبيعي كونها تحتوي على الميلاتونين Melatonin الذي يساعد على ضبط إيقاعات الجسم الطبيعية، وتأمين نوم مريح، وهذا ما يجعل الموز من أفضل الحلول للموازنة بين الألم والنوم.
  4. البيض والحليب قليل أو خالي الدسم: يساعد هذان العنصران يدا بيد لتقليل أعراض الدورة الشهرية النفسية والجسدية. ويجب تناول أربع حصصٍ من الحليب قليل أو خالي الدسم، أو مشتقات الألبان منخفضة الدهون وذلك للحصول على الكمية الكافية من الفيتامين D، الذي يساعد النظام المناعي على محاربة الجذور الحرة. كما يقوم الكالسيوم، الموجود في الأجبان والبيض والسمسم واللوز، بتقليل أعراض الاكتئاب والقلق، ويساعد على إرخاء العضلات الملساء، وهو أمر مرغوب لتخفيف آلام الدورةِ الشهرية.

آلام الدورة الشهرية..العلاج بالأعشاب

 للأعشاب دور مهم في تخفيفِ أعراض الدورة الشهرية، ومنها الزنجبيل والجينكو Ginkgo، وثمار شجرة كف مريم Chasteberry، وزيت الأخدرية Evening primrose oil. إلا أن الدراسات التي أثبتت التأثير الإيجابي للأعشاب تعتبر ضئيلة العدد ولا يمكن الأخذ بها بشكل نهائي بعد، لذا فإن استشارة الطبيب المختص أمر ضروري قبل تناول أي نوع من الأعشاب لضمان سلامة استخدامها وعدم تعارضها مع أي أنواع دوائية أخرى.

أسلوب الحياة الصحي.. الحل لآلام الدورة الشهرية..!

ولا بد من إيلاء الاهتمام بأسلوب الحياة اليومي إلى جانب النصائح التغذوية خلال فترة الدورة الشهرية، وينصح بما يلي:

  1. ممارسة التمارين الرياضية: كالمشي أو السباحة أو ركوب الدراجات أو غيرِها من النشاطات الرياضية في الهواء الطلق لمدة 30 دقيقة في معظم أيام الأسبوع. حيث تحسن التمارين المنتظمة من الصحة العامة وتخفف بعض أعراض التعب والاكتئاب.
  2. الابتعاد عن مصادر القلق: وذلك بالنوم لمدة كافية، وممارسة التدريبات التي تساعد على إرخاء العضلات أو تمارين التنفس العميق التي تساعد على التخلص من آلام الرأس، والقلق، وقلة النوم.

وأخيرا عزيزتي القارئة إذا كنتي تعانين من "متلازمة ما قبل الحيض" فنرجوا منك اتباع النصائح اعلاه. وشاركينا بعض الحيل التغذوية والعلاجات المنزلية التي تتجاوزين بها فترة ما قبل الحيض المتعبة.

  • img
    شفاء

    التنويم المغناطيسي للقيام بالعمليات الجراحية.. هل سيكون بديلاً للتخدير العام؟

  • img
    شفاء

    تقوسات الظهر.. تعرف على عمودك الفقري!

  • img
    شفاء

    ممارسة الجنس الفموي قد يعرضك للعدوى بهذه الأمراض!

  • img
    شفاء

    د. ندى عزوزي: كيف نفرق بين الحزن العادي والاكتئاب؟ وكيف يجب التعامل مع المريض المصاب به؟

اقرأ أيضا

  • img

    التنويم المغناطيسي للقيام بالعمليات الجراحية.. هل سيكون بديلاً للتخدير العام؟

  • img

    تقوسات الظهر.. تعرف على عمودك الفقري!

  • img

    ممارسة الجنس الفموي قد يعرضك للعدوى بهذه الأمراض!

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني