معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر - للرجال والنساء والحوامل

الجمعة 16 ديسمبر 2022

ينعكس ضغط الدم بشكل أو بآخر على صحتك، لذا فمن المهم مراقبة مستويات ضغط الدم بشكل مستمر مهما كان عمرك.  فما هو معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر؟ وكيف يتم قياسه؟

 ما هو ضغط الدم وكيفية قياسه؟

ضغط الدم (Blood Pressure) هو مقياس القوة التي يستخدمها القلب لضخ الدم في جميع أنحاء الجسم، حيث تنقل الشرايين الدم من القلب إلى أجزاء الجسم الأخرى، يرتفع ضغط الدم وينخفض ​​بشكل طبيعي على مدار اليوم، يزيد ضغط الدم  من خطر الإصابة بالأمراض التي تهدد الحياة بما في ذلك النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

لا يحدث ارتفاع ضغط الدم لكبار السن فقط، بل يمكن كذلك أن يحدث عند البالغين، حيث يعاني 1 من كل 4 بالغين تتراوح أعمارهم بين 20 و 44 عامًا من ارتفاع ضغط الدم.

اقرأ أيضاً: تعرف على 5 من أسباب انخفاض ضغط الدم وطرق علاجه

تَتكون قراءة ضغط الدم من قيمتين : 

1. ضغط الدم الانقباضي 

هو الضغط الذي يحدث عندما ينبض القلب – بينما تتقلص عضلة القلب (تضغط) وتضخ الدم الغني بالأكسجين في الأوعية الدموية.

 يعمل ضغط الدم الانقباضي على قياس الضغط في الشرايين عندما ينبض القلب. 

2. ضغط الدم الانبساطي

هو الضغط الذي يقع على الأوعية الدموية عندما ترتخي عضلة القلب. يكون الضغط الانبساطي دائمًا أقل من الضغط الانقباضي، يعمل الضغط الانبساطي على قياس الضغط في الشرايين عندما يرتاح القلب بين النبضات.

إذا كان القياس يقرأ 120 للضغط الانقباضي و 80 للانبساطي، يمكنك أن تقول 120 على 80، أو تكتب، 120/80 مم زئبق (mmHg).

دليل عام : 

يتراوح معدل الضغط الطبيعي ما بين 90 / 60 mmHg و 120 / 80 mmHg.

 معدل ارتفاع ضغط الدم  140/90 مم زئبق أو أعلى.

 معدل انخفاض ضغط الدم 90/60 مم زئبق أو أقل.

معدل الضغط الطبيعي للدم

جدول توضيحي لمعدل الضغط الطبيعي حسب العمر لكل من الرجال والنساء.

العمر  رجال نساء
معدل الضغط الانقباضي للرجال معدل الضغط الانبساطي للرجال معدل الضغط الانقباضي للنساء معدل الضغط الانبساطي للنساء
ما بين 18-39 سنة  119 مم زئبق 70 مم زئبق 110 مم زئبق  68 مم زئبق 
 ما بين 40-59 سنة  124 مم زئبق  77 مم زئبق 110 مم زئبق  74 مم زئبق 
60 سنة فما فوق 133 مم زئبق 69 مم زئبق   139 مم زئبق  68 مم زئبق  

ضغط الدم الطبيعي للحامل  

حسب الكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد (ACOG) فإن معدل الضغط الطبيعي للمرأة الحامل يجب أن يكون ضمن النطاق الصحي الذي يقل عن 120/80 ملم زئبق، فإذا كان أعلى فقد تعاني المرأة الحامل من ارتفاع ضغط الدم الذي يمكن أن يتسبب في حدوث مضاعفات خطيرة بما في ذلك تسمم الحمل أو حالات الولادة المبكرة.

وتجدر الإشارة إلى احتمالية انخفاض ضغط الدم في الأشهر الأولى من الحمل، بسبب إفراز هرمون البروجسترون الذي يعمل على خفض مستوى ضغط الدم، لذا يجب على الحامل الحذر عند الوقوف بشكل مفاجىء في بداية الحمل.

اقرأ أيضاً: هذه أهم أعراض ارتفاع ضغط الدم عند الحامل وكيفية علاجه

الضغط الطبيعي لمرضى الضغط 

قد يتغير ضغط الدم لديك على مدار اليوم بناءً على أنشطتك، وتشمل درجات ارتفاعه ما يلي :

1. ضغط دم مرتفع درجة أولى

يعتبر ضغط الدم مرتفعاً (الدرجة 1) إذا كان يقرأ 130/80 مم زئبق.

2. ضغط دم مرتفع درجة ثانية

يتراوح معدل ضغط الدم المرتفع (الدرجة الثانية) 140/90 أو أعلى.

3. ضغط دم مرتفع درجة ثالثة

إذا حصلت على قراءة 180/110 أو أعلى، فاطلب العلاج الطبي على الفور.

4. ضغط دم مرتفع جدا (مرحلة الخطر)

في حال كان معدل الضغط أعلى من 180/110 مم زئبق، فهذا قد يحدث أزمة ارتفاع ضغط الدم، وفي هذه الحالة، ينبغي طلب الرعاية الطبية الطارئة.

أسباب شائعة لارتفاع ضغط الدم عن المعدل الطبيعي 

1. ارتفاع ضغط الدم الأساسي

في معظم الحالات، ليس من الواضح ما الذي يسبب ارتفاع ضغط الدم، يسمى هذا النوع من ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم الأساسي).

2. ارتفاع ضغط الدم الثانوي 

 يمكن أن تزيد  بعض العوامل من مخاطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم من بينها:

  • الأمراض المزمنة (داء السكري أو أمراض الكلى…).
  • أورام الغدة الكظرية.
  • وجود مشاكل في أوعية القلب منذ الولادة، التي تسمى أيضًا عيوب القلب الخلقية.
  • انخفاض مستويات البوتاسيوم.
  •  زيادة الوزن.
  •  الإفراط في تناول الملح.
  •  قلة النوم.
  •  التقدم في السن.
  •  عامل الوراثة.  
  • التدخين.

في بعض الأحيان، يتسبب إجراء الفحص الطبي إلى زيادة ضغط الدم، تُعرف هذه الحالة باسم ارتفاع ضغط الدم بسبب متلازمة المعطف الأبيض.

نصائح للحفاظ على معدل ضغط الدم الطبيعي 

يمكن اتباع النصائح التالية لمنع تطور ارتفاع ضغط الدم والحفاظ على ضغط الدم الطبيعي : 

1. ممارسة الرياضة 

يساعد النشاط البدني المستمر في إفراز حمض النيتريك الذي يعمل على فتح الأوعية الدموية،  مما يحافظ على معدل ضغط الدم الطبيعي، وتقوية عضلة القلب وتقليل التوتر.

2. التخلص من الوزن الزائد

يتسبب الوزن الزائد في الغالب إلى الإصابة بأمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم، لذا فمن المهم الحفاظ على الوزن الصحي لتفادي ارتفاع ضغط الدم.

3. تجنب التدخين وشرب الكحول

يرفع التدخين معدل ضغط الدم الطبيعي،  وبالتالي يساعد الإقلاع عنه في خفض ضغط الدم، والتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

كما يؤدي الإفراط في شرب الكحول إلى رفع الضغط والتقليل من فعالية أدوية ضغط الدم.

4. اتباع نظام غذائي صحي 

يمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي متوازن من الخضروات والفواكه والحبوب والبروتين ومنتجات الألبان الى خفض ضغط الدم.

5. التقليل من تناول الملح   

يحتاج الجسم إلى 500 مليجرام من الملح يومياً، مع التقدم في السن يصبح  الجسم وضغط الدم أكثر حساسية للملح (الصوديوم)، الذي يضاف إلى العديد من الأطعمة، قد يساعد الحد من كمية الملح بشكل يومي باعتماد نظام غذائي قليل  الملح  (DASH) إلى الحفاظ على مستويات ضغط الدم الطبيعية.

6. النوم لساعات كافية

يؤدي انخفاض جودة النوم؛ اي النوم  لأقل من سبع ساعات، إلى ارتفاع معدل ضغط الدم، لذا يساعد الالتزام بمواعيد نوم محددة،  في الحفاظ على المعدل الطبيعي للضغط.

7. إجراء الفحوصات

يساعد الالتزام الفحوصات الطبية وقياس معدل ضغط الدم بإستخدام أجهزة قياس ضغط الدم المنزلية،  أحد أهم عوامل السيطرة على ضغط الدم.

في حال ارتفع ضغط دمك من المهم التشخيص لمعرفة الأسباب المحتملة وراء ذلك، واتباع تعليمات الطبيب التي قد تتضمن تغييرات في نمط الحياة و اعتماد الأدوية.

اقرأ أيضاً: ما هي أعراض ارتفاع ضغط الدم لدى الأطفال؟ وما هي طرق علاجه؟

  • شفاء
    شفاء

    صداع خلف الرأس: الأعراض والأسباب وطرق العلاج

  • شفاء
    شفاء

    10 من أهم الطرق الطبية والطبيعية لعلاج الإكزيما

  • شفاء
    شفاء

    تضخم الطحال : إليك أعراضه وأسبابه وطرق العلاج

  • شفاء
    شفاء

    أهم الطرق الطبيعية لعلاج الزكام بسرعة والتخفيف من حدة أعراضه

اقرأ أيضا

  • فوائد-القرفة

    ما هي فوائد القرفة؟ إليك كل ما تريد معرفته

  • زيت-الخروع

    زيت الخروع: فوائده واستخداماته للجمال والصحة

  • جفاف العين

    ما هو جفاف العين؟ ما هي أعراضه، أسبابه وعلاجه؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني