حليب البقر للكبار: واقٍ من الهشاشة أم مسبب للحساسية؟ 

الأربعاء 16 يونيو 2021

يعتبر الحليب مصدرا جيدا للعديد من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الكالسيوم والبروتين وفيتامين (د)، ويرى كثيرون أنه جزء حيوي من نظام غذائي متوازن. لكن، ما علاقة حليب البقر بهشاشة العظام؟ وما حقيقة  مدى تسببه في الحساسية؟ 

حليب البقر

حليب البقر

لم يعد يقتصر حليب البقر على منتج واحد خالص فقط، بل يوجد الحليب الطازج، والحليب الخالي من الدهون، والحليب الخالي من اللاكتوز، والحليب الخالي من الهرمونات...لهذا، تعتمد صحة استهلاك الحليب على كل فرد، وعلى نوع الحليب الذي يستهلكه. يمكن أن يكون الحليب المبستر الغني بالبروتينات وقليل الدسم والخالي من الإضافات غير الضرورية مفيدا للصحة في حين يحتوي الحليب المنكه على السكر، وهو ليس خيارا صحيا.

هل حليب البقر واق من الهشاشة؟

تشمل الفوائد الصحية لشرب حليب البقر على صحة العظام: 

  •  فقدان الوزن

لم يتم ربط شرب الحليب بزيادة الوزن أو السمنة، بل يمكن أن يساعد في كبح الشهية. أشارت نتائج دراسة نشرت في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية على 49 شخصا، أن منتجات الألبان ساعدت الناس على الشعور بالشبع وتقليل كمية الدهون التي يتناولونها بشكل عام. كما يعتبر مصدرا جيد للبروتين الضروري لإصلاح أنسجة الجسم والحفاظ على كتلة العضلات الخالية من الدهون أو زيادتها.

  • صحة العظام

حسب دراسة علمية نشرت سنة 2015، يمكن للحليب أن يساعد في تحسين الوزن وكثافة العظام لدى الأطفال والتقليل من مخاطر كسور الأطفال، وأشارت دراسة أخرى نشرت في الجمعية الأمريكية لأبحاث العظام والمعادن إلى أن النساء الحوامل اللائي تناولن نظاما غذائيا صحيا يتضمن الكثير من الأطعمة الغنية بالألبان والكالسيوم، تمتع أطفالهم بنمو وكتلة عظام أفضل مقارنة بالنساء اللائي اتبعن نظامًا غذائيا أقل صحة.

  • صحة العظام والأسنان

يحتوي كوب من الحليب على ما يقرب من 30% من الاحتياج اليومي من الكالسيوم للبالغين. كما يحتوي على البوتاسيوم والمغنيسيوم والفيتامين (د) والمعادن المهمة لصحة العظام والأسنان. كما يحتوي كوب الحليب المدعم على حوالي 15% من الكمية الموصى بها يوميا من الفيتامين (د) المساعدة على تعزيز امتصاص الكالسيوم ومد العظام بالمعادن التي تحتاجها لتفادي الهشاشة.

هل يسبب حليب البقر ردود فعل تحسسية؟ 

  • حب الشباب

أشارت دراسة نشرت في مجلة الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية سنة 2016، إلى أن المراهقين المصابين بحب الشباب يشربون كميات كبيرة من الحليب قليل الدسم أو الخالي من الدسم، وهو ما تسبب في ظهور حب الشباب، وربطت دراسة أخرى ظهور حب الشباب عند البالغين بسبب تأثير الحليب على هرمونات معينة.

أشارت نتائج دراسة نشرت في المكتبة الوطنية للطب سنة 2019، أن استهلاك منتجات الألبان كان من بين الأطعمة المحفزة لأمراض جلدية أخرى كالوردية لدى البالغين، وهو مرض التهابي يظهر على شكل طفح جلدي في الوجه. 

هل الهرمونات الموجودة في الحليب مضرة؟

يتم حلب الأبقار حتى 60 يوما قبل الولادة المتوقعة، ويحتوي حليب الأبقار في الثلث الثالث من الحمل على ما يصل إلى 20 مرة من هرمون الإستروجين. وفي دراسة تجريبية على الفئران نشرت في المكتبة الوطنية للطب، سنة 2016، ثبت أن الفئران التي تناولت تركيزات عالية من هرمون الإستروجين في الحليب خضعت لتغيرات هرمونية، لكن، لم يعثر العلماء بعد على دليل يشير إلى أن الهرمونات الموجودة في حليب البقر يمكن أن تؤثر سلبا على البشر أيضا.

  • حساسية الحليب 

يمكن أن تسبب حساسية الحليب تفاعلات جلدية، مثل الإكزيما، وأعراض في القناة الهضمية، مثل: التقيؤ، أو الإسهال، أو الإمساك أو دم في البراز أو صعوبة في التنفس. يمكن أن يؤدي رد الفعل التحسسي الشديد إلى صدمة الحساسية المفاجئة، والتي يمكن أن تكون قاتلة. إذا بدا أن الشخص يعاني من تورم أو صعوبة في التنفس بعد ملامسته للحليب أو تناوله، فإنه يحتاج إلى عناية طبية عاجلة.

  • عدم تحمل اللاكتوز

يحتوي حليب البقر على كمية أكبر من اللاكتوز (سكر الحليب المكون من الجلوكوز والجلاكتوز) من حليب الحيوانات الأخرى. وحسب المكتبة الوطنية للطب، تعاني نسبة 65 إلى 70% من سكان العالم من شكل من أشكال عدم تحمل اللاكتوز.

تختلف مستويات عدم تحمل اللاكتوز من شخص لآخر، قد يكون البعض قادرا على تحمل المنتجات التي تحتوي على مستويات منخفضة من اللاكتوز، مثل الزبادي (Yaourt) والجبن، بينما قد يسبب للبعض انتفاخا في البطن أو الإسهال. لكن ليس كل عدم تحمل للاكتوز حستسية موجبة لوقف الحليب.

  • حساسية الكازين

الكازين هو بروتين موجود في الحليب، بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية الكازين، يمكن أن يؤدي تناول الحليب إلى حدوث التهاب في الجهاز الهضمي وفي جميع أنحاء الجسم.

خلاصة هذه الدراسات؛ أن الاستهلاك المناسب للحليب ومشتقاته، وفقا للإرشادات الغذائية المتاحة، قد يكون مفيدا لجميع الفئات العمرية و خصوصا قبل سن الثالثة، باستثناء الحالات الطبية المحددة مثل عدم تحمل اللاكتوز أو حساسية بروتين الحليب.

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أعراض نقص البوتاسيوم في الجسم؟

  • شفاء
    شفاء

    غازات البطن: كيف نتفاداها؟ وكيف نعالجها بشكل صحيح؟

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أعراض نقص فيتامين b12 عند النساء؟

  • شفاء
    شفاء

    متى يبدأ السكري بالظهور عند الأطفال وما هي أعراضه؟

اقرأ أيضا

  • حساسية الحليب

    حساسية الحليب.. قد تعرض طفلك للخطر!

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني