fbpx

جرعة ثالثة بلقاح مختلف عن الجرعتين الأولى والثانية هل يشكل ذلك خطراً؟ وهل لذلك من فائدة؟

الخميس 4 نوفمبر 2021

هل يمكن أخذ جرعة ثالثة من لقاح مختلف عن الجرعتين الأوليين للقاح كوفيدـ 19؟ وهل يمكن أخذ جرعة ثانية بلقاح مختلف عن الجرعة الأولى؟ في حال كان الجواب هو "نعم"، ما هي إيجابيات وسلبيات هذا الإجراء؟ وهل من عواقب ومضاعفات؟ 

img
شفاء
جرعة ثالثة بلقاح مختلف عن الجرعتين الأولى والثانية هل يشكل ذلك خطراً؟ وهل لذلك من فائدة؟
img

هل يمكن أخذ جرعة ثالثة من لقاح مختلف عن الجرعتين الأوليين للقاح كوفيدـ 19؟ وهل يمكن أخذ جرعة ثانية بلقاح مختلف عن الجرعة الأولى؟ في حال كان الجواب هو "نعم"، ما هي إيجابيات وسلبيات هذا الإجراء؟ وهل من عواقب ومضاعفات؟ 

تشير الدراسات إلى أنه بعد التطعيم ضد كوفيدـ19، قد تنخفض الحماية من الفيروس مع مرور الوقت وتصبح أقل قدرة على حمايتك من المتغيرات! وبالتالي تأتي الجرعة الثالثة بعد فترة وجيزة من الجرعة الثانية ويتم إعطاؤها لتحسين الحماية الأولية التي وفرتها كل من الجرعتين الأولى والثانية! 

دراسة: جرعتين مختلفتين ونتائج أكثر فعالية!

توصل مجموعة من الباحثين بإسبانيا بعد إجرائهم دراسة حول إمكانية أخذ لقاحين مختلفين، إلى أن تلقيح الأشخاص بلقاحي أكسفورد - أسترازينيكا وفايزر- بيو إن تك ينتج استجابة مناعية قوية ضد فيروس كورونا!

كانت النتائج الأولية للدراسة الاسبانية التي تم إجراؤها على أكثر من 600 شخص، هي أول تجربة تظهر فوائد الجمع بين لقاحات فيروس كورونا المختلفة!

دول أوروبية توصي بالمزج بين لقاحين!

يأمل الباحثون أن تؤدي التطعيمات المختلطة لفيروس كورونا إلى استجابات مناعية أقوى من نظام التطعيمات بجرعتين من نفس اللقاح.

أوصت العديد من الدول الأوروبية أن يحصل  بعض أو جميع الأشخاص ـ الذين تم إعطاؤهم جرعة أولى من اللقاح الذي طورته جامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة وشركة أسترازينيكا في كامبريدج بالمملكة المتحدة ـ على لقاح آخر في الجرعة الثانية! 

جرعة ثانية بلقاح مختلف: إنتاج مستويات أعلى من الأجسام المضادة!

حسب مجلة نيتشر Nature يبدو أن لقاح فايزر قد عزز استجابات الأجسام المضادة بشكل ملحوظ عند إعطائه مع جرعة واحدة من لقاح أسترازينيكا. 

سجلت التجربة الإسبانية 663 شخصًا تلقوا بالفعل جرعة أولى من لقاح أكسفورد-أسترازينيكا، والذي يستخدم "الفيروس الغدي" لإيصال تعليمات للخلايا لصنع بروتين SARS-CoV-2. 

تم اختيار ثلثي المشاركين بشكل عشوائي لتلقي لقاح الحمض النووي المرسال (mRNA) فايزر بيو إن تك كجرعة ثانية بعد ثمانية أسابيع على الأقل من جرعتهم الأولى. 

قالت ماغدالينا كامبينز Magdalena Campins، الباحثة في الدراسة الاسبانية كومبيفاكس the CombivacS study في مستشفى فال ديبرون الجامعي ببرشلونة، إسبانيا، إن معزز فايزر-بيو إن تك يهز أجهزة المناعة للمشاركين الذين تلقوا لقاح أسترازينيكا! بعد الجرعة الثانية من لقاح فايزر بدأ المشاركون في إنتاج مستويات أعلى بكثير من الأجسام المضادة عما كانوا ينتجونه من قبل، وتمكنت هذه الأجسام المضادة من التعرف على SARS-CoV-2 وإبطال مفعولها في الاختبارات المعملية. 

استراتيجية "التغذية الأولية غير المتجانسة '':

هذا ما كان يأمله الباحثون ويتوقعونه من خلط لقاحات مختلفة، وهي استراتيجية تُعرف باسم "التغذية الأولية غير المتجانسة ''، والتي تم استخدامها في لقاحات ضد أمراض أخرى، مثل الإيبولا. 

يقول Zhou Xing، عالم المناعة في جامعة McMaster في هاميلتون، كندا: إن استجابة الجسم المضاد للجرعة الثانية من فايزر تبدو أقوى من تلك التي ينتجها معظم الناس بعد تلقي جرعتين من لقاح أسترازينيكا، وفقًا لبيانات التجارب السابقة. 

لكن، ماذا لو ظهرت حاجة لأخذ جرعات إضافية لتعزيز المناعة؟

يقول دانييل ألتمان Daniel Altmann، عالم المناعة في Imperial College London، إن إعطاء الناس الجرعتين الأولى والثانية من اللقاحات المختلفة ربما يكون أمرًا منطقيًا، لكنه يتساءل ماذا سيحدث إذا احتاج الناس إلى جرعة ثالثة لإطالة أمد المناعة أو للحماية من متغيرات فيروس كورونا!

 تميل الجرعات المتكررة من اللقاحات القائمة على الفيروسات مثل لقاح أكسفورد-أسترا زينيكا إلى أن تكون أقل فعالية، لأن الجهاز المناعي يتصاعد استجابة ضد الفيروس الغدي. على النقيض من ذلك، تميل لقاحات الحمض النووي الريبي إلى إحداث آثار جانبية أقوى بجرعات إضافية. 

هل يمكن الحصول على نوع مختلف من اللقاح كجرعة ثالثة؟

ذكرت The Conversation أنه "قد تكون هناك فوائد من الحصول على لقاح مختلف عن اللقاح الذي حصلت عليه في البداية كمعزز! ربما قد يكون ذلك بسبب أن اللقاح المستعمل في الجرعة الثالثة قد يكون مصمم خصيصًا لاستهداف المتغيرات الجديدة للفيروس، وبالتالي قد يكون من الأفضل تلقي لقاح معزز لمتغير محدد".

حسب تجربة جرت في الولايات المتحدة، تبحث في السلامة والاستجابات المناعية لاستخدام لقاح معزز مختلف عن الجرعتين الأولى والثانية، من الممكن أن يؤدي خلط اللقاحات المختلفة ومطابقتها إلى توسيع نطاق الحماية - لكن البحث مستمر، ومن السابق لأوانه تحديد ذلك!

دراسات.. نتائج الخلط بين لقاحين (الجرعة الأولى والثانية)!

وجدت دراسة في المملكة المتحدة تسمى Com-COV، والتي حللت تركيبات من نفس اللقاحين، أن الأشخاص في مجموعتي المزيج والمطابقة عانوا من معدلات أعلى من الآثار الجانبية الشائعة المتعلقة باللقاح، مثل الحمى، مقارنة بالأشخاص الذين تلقوا جرعتين من نفس اللقاح.

في تجربة CombivacS الإسبانية، كانت الآثار الجانبية الخفيفة هي الشائعة، ولم يعتبر أي منها شديدًا.

  • img
    شفاء

    ماذا تعرف عن سبب وعلاج الداء البطني المعروف ب "السيلياك"؟

  • img
    شفاء

    اضطرابات الشم والذوق بعد الإصابة بالكوفيد: ما الذي يجب القيام به؟

  • img
    شفاء

    4 أنواع من الحساسية المفرطة.. تعرف على طرق تشخيصها وعلاجها!

  • img
    شفاء

    لقاح فايزر: إليك أهم ما ينبغي معرفته عن فعاليته

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني