9 أدوية يمنع على المرأة الحامل كليا تناولها

الثلاثاء 23 فبراير 2021

هل أنت حامل وعليك تناول بعض الأدوية؟ أنت لست وحدك! هناك العديد من النساء الحوامل اللواتي يحتجن إلى تناول الأدوية خلال فترة الحمل! بعض النساء يتناولن أدوية لعلاج مشاكل صحية؛ مثل مرض السكري أو غثيان الصباح أو ارتفاع ضغط الدم الذي يمكن أن يبدأ أو يزداد خلال الحمل. وهناك نساء تأخذن الأدوية قبل أن يدركن أنهن حوامل! هذا المقال يقدم لك 9 أدوية تجنبيها خلال فترة حملك.

img
شفاء
الأدوية والمرأة الحامل
img

الأدوية والمرأة الحامل

هل أنت حامل وعليك تناول بعض الأدوية؟ أنت لست وحدك! هناك العديد من النساء الحوامل اللواتي يحتجن إلى تناول الأدوية خلال فترة الحمل! بعض النساء يتناولن أدوية لعلاج مشاكل صحية؛ مثل مرض السكري أو غثيان الصباح أو ارتفاع ضغط الدم الذي يمكن أن يبدأ أو يزداد خلال الحمل. وهناك نساء تأخذن الأدوية قبل أن يدركن أنهن حوامل! هذا المقال يقدم لك 9 أدوية تجنبيها خلال فترة حملك.

يطلب الأطباء عادة من النساء تجنب الأدوية خلال الحمل قدر الإمكان، خاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى! وهي الفترة التي تتشكل خلالها أعضاء الطفل، لكن عليك أحيانًا تناول دواء لعلاج مشكلة صحية، مثل ارتفاع ضغط الدم أو الربو.

قبل وصف أي دواء، سينظر طبيبك فيما إذا كانت مخاطر تناول الدواء للعلاج أعلى من مخاطر عدم معالجة مرضك. إذا كنت ستواجهين أنت أو طفلك مشاكل أسوأ دون علاج، فسيقوم طبيبك بوصف الدواء الأكثر أمانا لك، على سبيل المثال هناك بعض المضادات الحيوية الآمنة للحوامل والبعض الآخر ليس كذلك.

في عام 2015، بدأت إدارة الغذاء والدواء (FDA) بوضع العلامات على الأدوية، لتصنيفها حسب خطورتها على المرأة الحامل!

فيما يلي عينة من الأدوية التي يجب على النساء الحوامل تجنبها:

  1. 1. الكلورامفينيكول Chloramphenicol

هو مضاد حيوي antibiotic يُعطى عادة عن طريق الحقن injection. يمكن أن يسبب هذا الدواء اضطرابات خطيرة في الدم blood disorders ومتلازمة الطفل الرمادي gray baby syndrome.

  1. 2. أيبوبروفين (أدفيل، موترين) Ibuprofen (Advil, Motrin)

يمكن أن تسبب الجرعات العالية من مسكن الآلام بدون وصفة طبية العديد من المشاكل الخطيرة، بما في ذلك:

  • الإجهاض.
  • تأخر بدء المخاض.
  • الإغلاق المبكر للقناة الشريانية الجنينية fetal ductus arteriosus.
  • اليرقان jaundice.
  • نزيف لكل من الأم والطفل.
  • التهاب الأمعاء والقولون الناخر necrotizing enterocolitis، أو تلف بطانة الأمعاء.
  • مستويات غير طبيعية من فيتامين K.

يتفق معظم الخبراء على أن الإيبوبروفين قد يكون آمنًا للاستخدام بجرعات صغيرة إلى متوسطة في بداية الحمل. إلا أنه يجب تجنبه خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، خلال هذه المرحلة من الحمل، من المرجح أن يتسبب الإيبوبروفين في حدوث عيوب في القلب لدى الجنين.

  1. 3. سيبروفلوكساسين Ciprofloxacin (سيبرو) وليفوفلوكساسين  (Cipro) levofloxacin

يعد سيبروفلوكساسين (سيبرو) وليفوفلوكساسين أيضًا من أنواع المضادات الحيوية antibiotics. يمكن أن تسبب هذه الأدوية مشاكل في نمو عضلات الطفل والهيكل العظمي بالإضافة إلى آلام المفاصل وتلف الأعصاب المحتمل عند الأم.

سيبروفلوكساسين وليفوفلوكساسين كلاهما من المضادات الحيوية الفلوروكينولون fluoroquinolone antibiotics.

يمكن أن تزيد الفلوروكينولونات Fluoroquinolones من خطر حدوث تمزق الشريان الأبهر، مما قد يؤدي إلى نزيف مهدد للحياة. قد يكون الأشخاص الذين لديهم تاريخ من تمدد الأوعية الدموية أو بعض أمراض القلب أكثر عرضة لخطر الآثار الجانبية للفلوروكينولونلت.

قد تزيد الفلوروكينولونات أيضًا من فرص حدوث الإجهاض، وذلك وفقًا لدراسة أجريت عام 2017.

  1. 4. بريماكوين Primaquine

بريماكوين هو دواء يستخدم لعلاج الملاريا malaria، لا يوجد الكثير من البيانات عن البشر الذين تناولوا هذا الدواء خلال فترة الحمل، لكن الدراسات التي أجريت على الحيوانات تشير إلى أنه ضار بالأجنة النامية fetuses، حيث يمكنه إتلاف خلايا الدم blood cells لدى الجنين.

  1. 5. الوارفارين (الكومادين) Warfarin (Coumadin)

الوارفارين (الكومادين) هو مميع للدم يستخدم لعلاج جلطات الدم وكذلك الوقاية منها، إلا أنه قد يسبب تشوهات خلقية.

يجب تجنبه خلال فترة الحمل إلا إذا كان خطر حدوث جلطة دموية أكثر خطورة من خطر الإضرار بالطفل.

  1. 6. كلونازيبام (كلونوبين) Clonazepam (Klonopin)

يستخدم كلونازيبام (كلونوبين) لمنع نوبات القلق واضطرابات الهلع، يمكن أن يؤدي تناول كلونازيبام أثناء الحمل إلى ظهور أعراض متلازمة الانسحاب عند الأطفال حديثي الولادة Neonatal abstinence syndrome.

  1. 7. لورازيبام (أتيفان) Lorazepam (Ativan)

لورازيبام (أتيفان) هو دواء شائع يستخدم للقلق أو اضطرابات الصحة العقلية الأخرى. يمكن أن يسبب تشوهات خلقية أو أعراض انسحاب مهددة لحياة طفل بعد الولادة.

  1. 8. السلفوناميدات Sulfonamides

السلفوناميدات هي مجموعة من المضادات الحيوية antibiotic medications، تُعرف أيضًا باسم عقاقير السلفا sulfa drugs.

تُستخدم غالبية هذه الأنواع من الأدوية لقتل الجراثيم وعلاج الالتهابات البكتيرية، يمكن أن تسبب اليرقان عند الأطفال حديثي الولادة، وقد تزيد السلفوناميدات أيضًا من فرص حدوث الإجهاض miscarriage.

  1. 9. تريميثوبريم (بريمسول) Trimethoprim (Primsol)

تريميثوبريم (بريمسول) هو نوع من المضادات الحيوية، عند تناول هذا الدواء خلال فترة الحمل، يمكن أن يسبب عيوبًا في الأنبوب العصبي neural tube defects، وقد تؤثر هذه العيوب على نمو الدماغ عند الطفل النامي.

أخيرا، بعد قراءتك للمقال، شاركينا أدوية أخرى يمنع على المرأة الحامل تناولها، وشاركي المقال مع صديقاتك الحوامل!

الأدوية والمرأة الحامل

تدقيق علمي:

د. سميرس نبيهة 

اختصاصية تسممات الأدوية عند الجنين-Tératovigilance

  • img
    شفاء

    الرهاب الاجتماعي.. أو شعور الشخص بالخوف عندما يكون محط أنظار الآخرين!

  • img
    شفاء

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img
    شفاء

    وضع المفاتيح في يده لن يفيد! إليك 9 أشياء يجب القيام بها أمام حالة الإغماء

  • img
    شفاء

    9 أسباب لرائحة الجسم الكريهة!

اقرأ أيضا

  • img

    الرهاب الاجتماعي.. أو شعور الشخص بالخوف عندما يكون محط أنظار الآخرين!

  • img

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img

    وضع المفاتيح في يده لن يفيد! إليك 9 أشياء يجب القيام بها أمام حالة الإغماء

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني