ما الذي يُخفيه التبول اللاإرادي؟ إليكم 8 حلول مُجرّبة! 

السبت 24 يوليو 2021

التبول اللاإرادي أو سلس البول، حالة طبية شائعة جدا تحدث نتيجة ضعف العضلة العاصرة البولية، قد تسبب إحراجا للشخص الذي يعاني منها، مما يدفعه لعدم طلب العلاج، في حين أن الحالة ليست مرضا بل عرضا لمشكلة طبية أساسية وعلاجها متاح. فما هي الحالات التي يفقد فيها الشخص السيطرة على البول؟ وما هي مسببات البول اللاإرادي؟ وكيف يمكن علاجه؟ 

التبول اللاإرادي

التبول اللاإرادي

كيف يعمل الجهاز البولي؟

يتكون الجهاز البولي من الكلي والحالب والمثانة والإحليل. يتم إنتاج البول عن طريق الكلي ويتم تصريفه عبر الحالب إلى المثانة. تعمل المثانة كخزان؛ حيث يتم تخزين البول ليتم إفراغه من خلال التبول. 

تتطلب عملية إفراغ المثانة تنسيقا بين الدماغ والأعصاب وعضلتين رئيسيتين؛ العضلة النافصة المثانية أو العضلة الدافعة للبول (The Detrusor urine muscle) التي تتقلص لإخراج البول من المثانة، والعضلة العاصرة للإحليل أو العضلة المصرة للإحليل (Urethral sphincters) هي مجموعة من العضلات التي تظل متقلصة للحفاظ على البول في المثانة، تنقبض العضلة العاصرة بينما تسترخي الأخرى للتحكم في تدفق البول. وقد يؤدي الخلل في أي منهما إلى درجة معينة من فقدان السيطرة على البول.

أعراض التبول اللاإرادي

تشمل الأعراض:

  • تسرب البول أثناء الأنشطة العادية مثل الرفع أو الانحناء أو السعال أو ممارسة الرياضة.
  • حافز مفاجئ وقوي للتبول.
  • تسرب البول دون الإحساس بأي دافع.
  • التبول اللاإرادي في الفراش.

أنواع التبول اللاإرادي

ينقسم التبول اللاإرادي إلى 5 أنواع، ومن المحتمل أن يواجه الشخص أكثر من نوع واحد في نفس الوقت.

  • التبول اللاإرادي الإجهادي (Stress incontinence): يحدث بسبب أنواع معينة من النشاط البدني. حيث يفقد الشخص السيطرة على المثانة عند ممارسة الرياضة أو السعال والعطس أو الضحك.
  • التبول اللاإرادي الإلحاحي (Urge incontinence): يحدث سلس البول الإلحاحي عند فقدان السيطرة على المثانة بعد الشعور برغبة ملحة وقوية في التبول.
  • التبول اللاإرادي الفائض (Overflow incontinence): أو احتباس البول المزمن، يمكن أن يحدث سلس البول الفائض عند عدم إفراغ المثانة تماما عند التبول، مما يتسبب في تسرب مستمر للبول.
  • التبول اللاإرادي الكلي: يحدث عندما لا تتمكن المثانة من تجميع البول، مما يؤدي إلى تبول مستمر أو حدوث تسريب متكرر.
  • سلس البول الوظيفي (Functional incontinence): يحدث عادة بسبب مشكل في الحركة، حيث لا يستطيع الشخص الوصول إلى الحمام في الوقت المناسب.

أسباب التبول اللاإرادي

هناك العديد من الأسباب المحتملة للتبول اللاإرادي، وتشمل:

  • تضخم البروستاتا

تحيط غدة البروستاتا برقبة المثانة، وتفرز سائلا يحمي ويغذي الحيوانات المنوية. تميل البروستاتا إلى التوسع مع تقدم العمر، وهو ما يجعل الذكور يعانون من سلس البول. 

  • ضرر في عضلات قاع الحوض

تدعم عضلات قاع الحوض المثانة، ويؤدي تلفها إلى سلس البول نتيجة استئصال الرحم أو الحمل والولادة. انخفاض هرمون الإستروجين في فترة انقطاع الطمث

  • السرطان

في بعض الحالات، قد تجعل علاجات سرطان المثانة والبروستاتا من الصعب على الشخص التحكم في المثانة، وقد تسبب الأورام الحميدة أيضا سلس البول نتيجة منع تدفق البول.

وتشمل الأسباب الأخرى:

  • الإمساك.
  • التهابات المسالك البولية (UTIs).
  • حصوات الكلى أو المثانة.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مثل أدوية ضغط الدم، ومرخيات العضلات، والمهدئات، وبعض أدوية القلب.
  • إصابة الحبل الشوكي التي تضعف الإشارات العصبية بين الدماغ والمثانة.
  • الناسور، عندما يتطور أنبوب أو قناة بين المثانة والمهبل.

طرق علاج سلس البول

يعتمد العلاج على نوع سلس البول، وعمر المريض وحالته الصحية، وتشمل: 

  1. 1. الأدوية

  • مضادات الكولين: تعمل على تقليل فرط نشاط المثانة.
  • الإستروجين الموضعي لتقوية الأنسجة في مجرى البول والمهبل.
  1. 2. الأجهزة طبية

  • الفرزجة (Pessary): حلقة صلبة تدخل في المهبل ليوم بأكمله، تساعد في رفع المثانة ومنع التسرب.
  • العلاج بالترددات الراديوية: يتم تسخين الأنسجة الموجودة في المسالك البولية السفلية، وهو ما يجعلها مشدودة أكثر وتساعد على تحكم أفضل في الجهاز البولي.
  • حقن المواد التكتلية (Bulking material injections): تُحقن في الأنسجة المحيطة بالإحليل، وتساعد في الحفاظ على مجرى البول مغلقًا.
  • محفز العصب العجزي (Sacral nerve stimulator): يتم زرعه تحت جلد الأرداف ويوصل بعصب يمتد من الحبل الشوكي إلى المثانة. يُصدر السلك نبضة كهربائية تحفز العصب، مما يساعد على التحكم في المثانة.
  1. 3. الجراحة

  • جراحة المعلاق (Sling procedure): يتم إدخال شبكة تحت عنق المثانة للمساعدة في دعم مجرى البول ومنع تسرب البول.
  • تعليق المهبل: يساعد رفع عنق المثانة في تخفيف سلس البول.
  • العضلة العاصرة الاصطناعية: إدخال مصرة صناعية أو صمام للتحكم في تدفق البول من المثانة إلى مجرى البول.
  1. 4. القسطرة البولية 

أنبوب يخرج من المثانة عبر مجرى البول ويخرج من الجسم إلى كيس يجمع البول.

بالموازاة، قد يقترح الطبيب بعض الإجراءات السلوكية البسيطة للمساعدة في ضبط سلس البول، وتشمل:

  1. 5. تمارين كيجل

أو تمارين قاع الحوض، يمكن للحمل والولادة أن يضعف العضلات التي تتحكم في تدفق البول من المثانة، وتعمل هذه التمارين على تقوية العضلة العاصرة البولية وعضلات قاع الحوض، وهي العضلات التي تساعد في التحكم في التبول.

  1. 6. تدريب المثانة

يساعد تدريب المثانة على استعادة السيطرة تدريجيا على المثانة ومنع سلس البول، من خلال:

  • التدرب على تأخير البول لمدة 10 دقائق عند الحاجة للبول.
  • التبول ثم الانتظار لدقيقتين ثم التبول مرة أخرى.
  • جدولة الوقت الزمني للبول في أوقات محددة خلال اليوم.
  1. 7. تغيير عادات الشرب

اعتمادا على مشكلة المثانة، يمكن للطبيب أن ينصح بعدد السوائل التي يجب شربها في اليوم.

  1. 8. ضمادات ماصة

وهي عبارة عن فوط تستخدم لامتصاص البول.

  • شفاء
    شفاء

    المغص أو الشعور بوجع في الأمعاء..ما هي طرق علاجه؟

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أسباب السكتة القلبية؟ وما هي الإسعافات الأولية الضرورية؟

  • شفاء
    شفاء

    هل من علاجات منزلية لالتهابات المهبل ومتى يجب زيارة الطبيب؟

  • شفاء
    شفاء

    كيف أعرف أنني مصاب بالتهاب رئوي؟ وما هي مدة العلاج؟

اقرأ أيضا

  • التهاب الجلد المرتبط بسلس البول.. طرق الوقاية والعلاج!

  • حرقان البول أو ألم عند التبول

    حرقان البول أو ألم عند التبول.. مشكل شائع لا يجب أن تتجاهله

  • الدم في البول

    الدم في البول: تعرف على أبرز أسبابه وخطورة إهماله

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني