تضخم الغدة الدرقية.. أسباب ومضاعفات لا يجب تجاهلها

الثلاثاء 1 سبتمبر 2020

تُصنّف الغدّة الدرقية من ضمن أهم الغدد في جسم الإنسان، نظراً للأدوار المتعددة التي تلعبها، من أجل أن تؤدي بعض الأعضاء وظائفها بشكل جيد. لكن إصابة هذه الغدّة قد يتسبب في مشاكل صحية عديدة، نتيجة ما يُطلق عليه طبّياً بـ"الدراق". فما هو الدراق وأنواعه وأسبابه؟ وما هي أعراضه وطرق علاجه؟

img
شفاء
مصدر الصورة - محرك البحث: تضخم الغدة الدرقية
img

تضخم الغدة الدرقية

تُصنّف الغدّة الدرقية من ضمن أهم الغدد في جسم الإنسان، نظراً للأدوار المتعددة التي تلعبها، من أجل أن تؤدي بعض الأعضاء وظائفها بشكل جيد. لكن إصابة هذه الغدّة قد يتسبب في مشاكل صحية عديدة، نتيجة ما يُطلق عليه طبّياً بـ"الدراق". فما هو الدراق وأنواعه وأسبابه؟ وما هي أعراضه وطرق علاجه؟

نظرة عامّة

الدُّراق عبارة عن تضخم غير طبيعي في الغدة الدرقية. إن الغدة الدرقية عبارة عن غدة صغيرة على شكل فراشة تقع في الجزء السفلي من الرقبة أسفل تفاحة آدم. وعلى الرغم من أن الدُّراق لا يصاحبه ألم في العادة، فإن وجود تضخم كبير في الغدة الدرقية يُمكن أن يتسبب في الإصابة بالسعال ويُصعب عليك البلع أو التنفس.

فالسبب الأكثر شيوعًا للإصابة بالدُّراق على مستوى العالم هو نقص الأيودين في الحمية الغذائية. في الولايات المتحدة، حيث يكون استخدام الملح المعالج باليود شائعًا، يكون التضخُّم في الغدة الدرقية في كثير من الأحيان بسبب فرط إنتاج الهرمون الدرقي أو العقيدات في الغدة نفسها أو نقص إنتاجهما.

يعتمد العلاج على حجم الدُّرَاق والأعراض التي تظهر عليك وسبب ذلك. لا تحتاج حالات تضخم الغدة الدرقية البسيطة التي لا تكون ملحوظة ولا تُسبب مشكلات عادةً إلى علاج.

أعراض الدراق

لا يسبب كل تضخم في الغدة الدرقية (دُرَاق) مؤشرات وأعراض. عندما تظهر المؤشرات والأعراض، فهي تتمثل غالبًا فيما يلي: انتفاخ في أسفل الرقبة، ويزداد وضوحه بعد الحلاقة "لدى الرجل" ووضع المكياج "لدى النساء"؛ شعور بالضيق في الحلق؛ السعال؛ بحَّة الصوت؛ صعوبة البَلْع والتنفُّس.

الأسباب

تنتج الغدة الدرقية اثنين من الهرمونات الرئيسية؛ الثيروكسين (T-4) وثلاثي يودوثيرونين (T-3). يدور هذان الهرمونان في مجرى الدم ويساعدان في تنظيم عملية الأيض. ‎ يحافظان على معدل استخدام جسمك للدهون والكربوهيدرات، ويساعدان في ضبط درجة حرارة جسمك، ويؤثِّران على معدل ضربات قلبك، ويساعدان على تنظيم إفراز البروتينات.

هناك العديد من الأسباب المسؤولة عن تضخُّم الغدة الدرقية. وأكثرها شيوعًا ما يلي:

نقص الأيودين: إن اليود لا غِنَى عنه لإنتاج الهرمونات الدرقية، ويوجد بصورة أساسية في مياه البحر وفي تربة المناطق الساحلية. قد تَسُوء مشكلة نقص اليود بسبب اتِّباع نظام غذائي غني بالأطعمة المُثبِّطة للهرمونات، مثل الملفوف والبروكلي والقَرْنبيط.

في الدول التي تُضيف اليود بصورة روتينية إلى مِلْح الطعام وغيره من الأطعمة، عادةً لا يكون نقص اليود في النظام الغذائي المُتَّبَع سبب الدُّرَاق.

داء غريفز (الدُّرَاق الجُحُوظِيُّ): وأحيانًا يُمكن أن يَحدُث تضخُّم في الغدة الدرقية (دُرَاق) حين تُنتِج غُدتُكَ الدرقية الكثير من الهرمون الدرقي (فَرْط الدرقية). وفي حالة الشخص المصاب بمرض غريفز، تُهاجم الأجسام المضادة التي يُنتجها الجهاز المناعي الغدة الدرقية عن طريق الخطأ؛ مما يُؤدِّي إلى إنتاج مُفرِط من الثايروكسين. يُسبِّب فرط التحفيز تضخُّم الغدة الدرقية.

مرض هاشيموتو: يُمكن أن يتسبَّب قصور الدرقية أيضًا في الإصابة بالدُّرَاق. ومثل داء غريفز (الدُّرَاق الجُحُوظِيّ)، يُعَدُّ مرض هاشيموتو اضطرابًا مناعيًّا ذاتيًّا. ولكنَّ مرض هاشيموتو بدلًا من أن يجعل غدتكَ الدرقية تُنتِج الكثير جدًّا من هرمونها، فإنه يُتلِفُ غُدتَكَ الدرقية بحيث لا تُنتِج إلا القليل جدًّا.

المضاعفات

لا يشكل الدُّراق الصغير الذي لا يتسبب في المشاكل الجسدية أو التجميلية قلقًا. ولكن يمكن أن يؤدي الدُّراق كبير الحجم إلى صعوبة في التنفس، أو البلع ويمكن أن ينتج عنه سعال وبُحَّة في الصوت.

يمكن أن يرتبط الدُّراق الذي ينجم عن الحالات الأخرى، مثل قصور الدرقية أو فَرْط الدرقية، بعدد من الأعراض التي تتراوح بين الإرهاق، وزيادة الوزن، إلى فقدان الوزن غير المقصود، وسهولة الاستثارة، وصعوبة في النوم.

  • img
    شفاء

    توسع حدقة العين.. تفسيرات علمية..!

  • img
    شفاء

    د. سارة بنسلام: سرطان الثدي.. لا تنتظري الأعراض افحصى الآن

  • img
    شفاء

    التثاؤب.. العملية الفيزيولوجية التي حيرت العلماء!

  • img
    شفاء

    الشامات.. متى تنبهك شامتك بوجود ورم..!

اقرأ أيضا

  • img

    توسع حدقة العين.. تفسيرات علمية..!

  • img

    د. سارة بنسلام: سرطان الثدي.. لا تنتظري الأعراض افحصى الآن

  • img

    التثاؤب.. العملية الفيزيولوجية التي حيرت العلماء!

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني