التهاب المعدة! هل جرثومة المعدة الحلزونية هي السبب دائماً؟ 

الأربعاء 27 أكتوبر 2021

يستخدم مصطلح التهاب المعدة ليشمل العديد من مشاكل البطن المختلفة، لكن التهاب المعدة الحقيقي يشير إلى التهاب وتآكل بطانة المعدة -الغشاء المخاطي في المعدة- لأسباب متعددة. فما الأعراض الشائعة له؟ وهل تعتبر جرثومة المعدة الحلزونية السبب الوحيد له؟

ما هي أعراض التهاب المعدة؟

لا يعاني الكثير من الناس من أية أعراض، ويتم تشخيص الحالة فقط عندما يتم فحص عينات من المخاط في المعدة عند الشك في الأمراض المسببة للمرض، ومع ذلك، عند حدوث أعراض التهاب المعدة (Gastritis)، تشمل الأعراض الأكثر شيوعا:

  • الغثيان والقيء.
  • وجع وانتفاخ البطن.
  • عسر الهضم.
  • الفواق والتجشؤ.
  • فقدان الشهية.
  • نزيف وقرحة في المعدة.

وتشمل أعراض الالتهاب الحادة:

ما السبب الرئيسي له؟

تشمل الأسباب الشائعة لالتهاب المعدة:

  • جرثومة المعدة الحلزونية (Helicobacter Pylori): وهي بكتيريا تعيش في البطانة المخاطية للمعدة؛ بدون علاج، يمكن أن تؤدي هذه العدوى إلى قرحة، وفي بعض الأحيان، إلى سرطان المعدة.
  • الارتجاع المراري (Bile Reflux): يحدث الارتجاع المراري عندما يرتجع السائل الهضمي الذي يُنتج في الكبد إلى المعدة والأنبوب الذي يربط بين الفم والمعدة (المريء).
  • الالتهابات الناجمة عن البكتيريا والفيروسات.

وقد تزيد بعض العوامل من خطر الإصابة به، وتشمل: 

  • الاستخدام المفرط للكحول أو المخدرات.
  • التدخين.
  • أخذ مسكنات الألم المضادة للالتهابات غير الستيرويدية بانتظام. 
  • الإجهاد الناجم عن إصابة شديدة أو مرض أو جراحة.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي مثل مرض كرون.
  • ردود فعل المناعة الذاتية، عندما يهاجم الجهاز المناعي عن طريق الخطأ بطانة المعدة.
  • تسمم غذائي.

إلامَ يهدف علاج التهاب المعدة؟

يهدف العلاج بالأساس إلى تقليل كمية الحمض في المعدة لتخفيف الأعراض، مما يسمح لبطانة المعدة بالشفاء، وتشمل طرق العلاج:

  • مضادات الحموضة: وتعمل على تخفيف الآلام من خلال تقليل الحمض في المعدة. 
  • المضادات الحيوية لعلاج عدوى جرثومة المعدة الحلزونية.
  • مثبطات مضخة البروتون: تعمل المثبطات عن طريق منع الخلايا التي تخلق حمض المعدة من التكاثر.

ويشمل العلاج أيضا تغيير النظام الغذائي او نمط الحياة القائمين على:

  • تناول وجبات أصغر وأكثر تواترا.
  • تجنب الأطعمة التي يمكن أن تهيج المعدة، مثل الأطعمة الحارة أو الحمضية أو المقلية.
  • تجنب أو التوقف عن شرب الكحول.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • التحكم في مسببات التوتر.

عادة ما يكون علاج ناجحا، لكن، في بعض الأحيان قد يؤدي تأخر العلاج إلى مضاعفات يصبح معها التهاب المعدة مزمنا أو طويل الأجل. لذلك، من الضروري الحصول على تشخيص عند الإحساس بالأعراض المشار إليها للحصول على العلاج المناسب.

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أسباب ومخاطر قلة النوم؟ وكيف نتعامل مع ذلك بشكل سليم؟

  • شفاء
    شفاء

    كيف نفرّق بين حساسية الجلد والأمراض الجلدية الأخرى؟ وما هي طرق العلاج؟

  • شفاء
    شفاء

    هل يمكن أن تعالج التهابات الرئة بالأعشاب فقط؟

  • شفاء
    شفاء

    هل ديدان الأمعاء تشبه ديدان الأرض؟ما هي الأعراض؟وما هي طرق العلاج؟ 

اقرأ أيضا

  • سرطان المعدة.. الأسباب والأعراض والعلاج!

  • طرق الوقاية من جرثومة المعدة

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني