فقر الدم: مرض دائم أم قابل للعلاج؟

الأربعاء 21 سبتمبر 2022

الإرهاق والوهن هي أولى علامات إصابتك بفقر الدم أو الأنيميا. ما هو فقر الدم؟ ما هي أنواعه؟ كيف تظهر أعراضه؟ ومتى يكون فقر الدم خطيرا؟ وما هي علاجاته؟

ما هو فقر الدم؟

يحدث فقر الدم عندما يكون لديك انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء أو عندما لا تعمل هذه الخلايا بشكل صحيح. تتمثل مهمة خلايا الدم الحمراء في:

  • حمل الهيموجلوبين ونقله إلى الأنسجة في جميع أنحاء الجسم، والهيموجلوبين هو بروتين غني بالحديد يرتبط بالأكسجين في الرئتين. 

إذا كانت مستويات الهيموغلوبين التي تصل إلى أنسجتك منخفضة للغاية، فقد لا تحصل أنسجتك أو أعضائك على كمية كافية من الأكسجين. 

يتم تشخيص إصابتك بالأنيميا عندما يظهر فحص الدم أن مستوى الهيموجلوبين لديك أقل 12.0 جم / ديسيلتر. 

وتعتبر أعراض فقر الدم، مثل التعب أو ضيق التنفس، نتيجة طبيعية لعدم حصول أعضائك على ما تحتاجه للعمل بالطريقة التي ينبغي لها.

يعاني حوالي ثلث سكان العالم من أحد أشكال فقر الدم، وذلك وفقا لمقال نشر عام 2015 في موقع The Lancet.

هناك فئة معينة أكثر عرضة للإصابة بفقر الدم، وهي:

  • النساء، سواء في فترة ما قبل انقطاع الطمث، أو خلال فقدانهن الدم في فترات الحيض، بالإضافة إلى فترات الحمل.
  •  الأطفال الصغار.
  •  الأشخاص المصابون بأمراض طويلة الأمد.
  • كبار السن، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض الكلى أو غيرها من الحالات الطبية المزمنة.
  • الأشخاص في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل.

أنواع فقر الدم

فيما يلي 5 أنواع فقر الدم الأكثر شيوعا، وأسباب حدوثها: 

1. فقر الدم الناجم عن نقص الحديد Iron-deficiency anemia:

يحدث فقر الدم الناجم عن نقص الحديد عندما لا يكون لديك ما يكفي من الحديد في جسمك. ومن بين أسباب نقص الحديد  بالإضافة إلى فقدان الدم هو سوء امتصاص الحديد. وهذا ما يفسر حدوث هذا النوع من فقر الدم لدى النساء الحوامل بالذات، حيث يستهلك الحمل والولادة كمية كبيرة من الحديد. كذلك الأشخاص الذين خضعوا من قبل لجراحة المجازة المعدية، يكون احتمال إصابتهم بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد مرتفع. وهو أكثر أنواع فقر الدم شيوعًا.

2. فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات Vitamin-deficiency anemia:

فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات هو نتيجة لـ:

  • انخفاض مستويات فيتامين ب 12.
  • انخفاض حمض الفوليك.
  • سوء تناول النظام الغذائي.

بالإضافة إلى عدم قدرة الجهاز الهضمي على امتصاص فيتامين ب 12.

3. فقر الدم اللاتنسجي Aplastic anemia: 

يحدث فقر الدم اللاتنسجي عندما يتوقف نخاع العظم عن إنتاج ما يكفي من خلايا الدم، سواء: 

  • خلايا الدم الحمراء.
  • خلايا الدم البيضاء.
  • الصفائح الدموية. 

فقر الدم اللاتنسجي هو اضطراب نادر، يحدث نتيجة تدمير أو نقص الخلايا الجذعية المكونة للدم في نخاع العظام، وذلك بسبب: 

  • مهاجمة  الجهاز المناعي الخلايا الجذعية. 
  • عدوى فيروسية.
  • الإشعاع.
  • التعرض للمواد الكيميائية.
  • الأدوية السامة.

4. فقر الدم الانحلالي Hemolytic anemia:

قد تصاب بفقر الدم الانحلالي نتيجة تدمير جهازك المناعي لخلايا الدم الحمراء بسرعة أكبر من وتيرة تصنيع خلايا دم حمراء جديدة.

وذلك بسبب إنتاج الجسم أجسامًا مضادة تلتصق بخلايا الدم الحمراء، مما يدفع الجهاز المناعي إلى التعرف على هذه الأجسام المضادة ومهاجمتها. 

كما قد يكون فقر الدم الانحلالي ناتجًا عن أسباب ميكانيكية أخرى، مثل:

  • تسريب صمامات القلب.
  • تمدد الأوعية الدموية.
  • العدوى.
  • اضطرابات المناعة الذاتية.

بالإضافة إلى التشوهات الموروثة التي تؤثر على الهيموجلوبين، من بينها: 

  • الثلاسيميا.
  • انخفاض مستويات الإنزيمات مثل نقص الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز. 

5. فقر الدم المنجلي Sickle cell anemia: 

يؤثر فقر الدم المنجلي على شكل خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين إلى كل أجزاء الجسم، ويكون فيه بروتين الهيموجلوبين غير طبيعي.

من المفترض أن الشكل الطبيعي لخلايا الدم الحمراء مستدير ومرن، مما يسهل حركتها في الأوعية الدموية. لكن في حالة فقر الدم المنجلي، تصبح خلايا الدم الحمراء على شكل منجل، كما أنها تصبح صلبة ولزجة، مما يمنع تدفق الدم عبر الأوعية الدموية الصغيرة.

6. فقر الدم الناجم عن أمراض أخرى: 

تؤدي بعض الأمراض إلى إضعاف قدرة الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء. فيما يلي أبرزها:

  • أمراض الكلى: سبب فقر الدم لدى مرضى الكلى هو أنها لا تفرز ما يكفي من هرمون الإريثروبويتين، والذي يلعب دورا رئيسيا في إنتاج الكريات الحمراء.
  • العلاج الكيميائي لعلاج السرطان: يضعف قدرة الجسم على تكوين خلايا دم حمراء جديدة، مما ينتج فقر الدم.

أعراض فقر الدم

تختلف أعراض فقر الدم من شخص لآخر وحسب سبب حدوثه. قد يعاني بعض الأشخاص من علامات خفيفة لفقر الدم، تكاد تكون غير ملاحظة. فيما يلي أكثر أعراض فقر الدم شيوعا:

  • بشرة شاحبة.
  • الدوخة أو الدوار.
  • التعب أو الضعف.
  • تسارع ضربات القلب أو عدم انتظامها.
  • صداع الراس.
  • ضيق التنفس.
  • ألم الصدر.
  • ألم العظام والبطن والمفاصل.
  • برودة اليدين والقدمين.
  • مشاكل النمو للأطفال والمراهقين.

كما أن بعض أنواع فقر الدم قد تنتج أعراض إضافية تشمل: 

  • صعوبة في التركيز.
  • اليرقان.
  • ضعف الأظافر.
  • التهاب اللسان.
  • تشققات جانبي الفم.
  • تضخم الغدد الليمفاوية.
  • تضخم الطحال أو الكبد.

أسباب فقر الدم

هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى انخفاض كرات الدم الحمراء مما يتسبب في فقر الدم. فيما يلي أسباب فقر الدم الثلاثة الرئيسية: 

فقدان الدم

فقدان الدم هو السبب الرئيسي لفقر الدم الناجم عن نقص الحديد، وهو أكثر أنواع فقر الدم شيوعًا. 

عند فقدانك للدم، يسحب جسمك الماء من الأنسجة الأخرى خارج مجرى الدم من أجل المساعدة في الحفاظ على الأوعية الدموية ممتلئة. مما يؤدي إلى تخفيف الدم وتقليل عدد كرات الدم الحمراء. وهناك نوعين من فقدان الدم:

  • فقدان الدم الحاد: تتضمن بعض أسبابه الجراحة والولادة والصدمات. 
  • فقدان الدم المزمن: ينجم عن حالات مثل قرحة المعدة أو بطانة الرحم أو السرطان أو أي نوع آخر من الأورام.

كما يمكنك الإصابة بفقر الدم الناجم عن فقدان الدم بسبب: 

  • نزيف الحيض الغزير.
  • انخفاض كرات الدم الحمراء أو ضعفها.
  • أمراض الجهاز الهضمي: البواسير، السرطان،التهاب المعدة.
  • استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.

انخفاض كرات الدم الحمراء

يمكن أن تؤثر العديد من الأمراض على نخاع العظام، الذي يلعب دورًا أساسيًا في تكوين كرات الدم الحمراء، حيث ينتج الخلايا الجذعية التي تتطور إلى كرات الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية. من بين هذه الأمراض: 

  • سرطان الدم: يؤدي إلى إنتاج خلايا الدم البيضاء المفرطة وغير الطبيعية، ويعطل إنتاج كرات الدم الحمراء.
  • فقر الدم اللاتنسجي.
  • الثلاسيميا: عدم نمو كرات الدم الحمراء كالمعتاد. 

تدمير كرات الدم الحمراء

في هذه الحالة يقوم الجسم بتدمير كريات الدم الحمراء قبل أن تكمل دورة حياتها الطبيعية في مجرى الدم، وهي 120 يومًا، ومن أمثلة هذه الحالة فقر الدم الانحلالي.

عوامل خطر

بالإضافة لأسباب فقر الدم التي تم ذكرها، يمكن لعوامل الخطر التالية أن تزيد من احتمال تعرضك لفقر الدم:

  • نظام الغذائي مفتقر للفيتامينات والمعادن (الحديد، فيتامين B-12، الفولات، النحاس).
  • اضطرابات الأمعاء (داء كرون، الداء البطني).
  • الحيض.
  • الحمل، لتجنب المرأة الحامل الإصابة بفقر الدم، يجب التركيز على تناول: حمض الفوليك، الحديد.
  • الأمراض المزمنة (السرطان، الفشل الكلوي).
  • التاريخ العائلي: إذا كان أحد أفراد عائلتك قد أصيب من قبل بفقر الدم المنجلي مثلا، فقد تكون أكثر عرضة لخطر الاصابة بهذا المرض.
  • العمر: يعتبر الأشخاص فوق 65 عاما أكثر عرضة للإصابة بفقر الدم.

مضاعفات فقر الدم

إذا لم يتم علاج فقر الدم، فقد يؤدي إلى مشاكل صحية أخرى خطيرة قد تودي بحياتك، فيما يلي مضاعفات فقر الدم المحتملة: 

  • يتسبب فقر الدم الحاد في انخفاض مستويات الأكسجين في الأعضاء الحيوية مثل القلب، مما قد يؤدي إلى: فشل القلب، نوبة قلبية، تضخم القلب، ذبحة، عدم انتظام ضربات القلب.
  • ضعف الجهاز المناعي، مما قد يؤدي إلى عدوى متكررة.
  • مضاعفات الحمل مثل: الولادة المبكرة، وانخفاض الوزن عند الولادة.
  • متلازمة تململ الساق.
  • الاكتئاب.
  • تلف الأعصاب المحيطية.
  • ارتباك.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • تأخر النمو عند الأطفال.

كيف يتم التشخيص؟

يتم تشخيص فقر الدم من خلال عدة مراحل أولها التأكد من تاريخك الصحي وتاريخ عائلتك الصحي، ثم يليها الفحص البدني. وقد يطلب منك طبيبك إجراء الفحوصات المخبرية التالية: 

تعداد الدم الكامل (CBC)

يعطي تعداد الدم الكامل مؤشرا على الصحة العامة للشخص، ويساعد الطبيب في معرفة ما إذا كان هناك داع للتأكد من بعض الحالات مثل اللوكيميا أو أمراض الكلى.

كما يقيس هذا الاختبار حجم كرات الدم الحمراء مقارنة بالحجم الكلي للدم. بالإضافة إلى مستويات الهيموجلوبين، وعدد كريات الدم الحمراء.

مستويات الحديد في الدم

يقيس اختبار مستويات الحديد في الدم الكمية الإجمالية للحديد في دمك، ويظهر ما إذا كان نقص الحديد هو سبب فقر الدم.

اختبار كومبس

اختبار كومبس هو اختبار يبحث عن وجود الأجسام المضادة التي تستهدف خلايا الدم الحمراء وتدمرها.

اختبار الدم الخفي في البراز

يكتشف هذا الاختبار، من خلال وضع مادة كيميائية على عينة من البراز، ما إذا كان هناك دم موجود في البراز. في حال تواجده، يعني أنه يتم فقدان الدم في مكان ما من الجهاز الهضمي، وذلك بسبب: 

  • قرحة المعدة.
  • التهاب القولون التقرحي.
  • سرطان القولون.

اختبار لتحديد حجم خلايا الدم الحمراء وشكلها

يتم اللجوء إليه من أجل التحقق من عدم وجود أي علامة غير طبيعية من حيث حجم وشكل ولون خلايا الدم الحمراء.

اختبارات نخاع العظام

يساعد هذا الاختبار في معرفة ما إذا كان نخاع العظم يعمل بشكل طبيعي. هذه الاختبارات مفيدة عند الاشتباه في حالات مثل:

  • سرطان الدم.
  • المايلوما المتعددة.
  • فقر الدم اللاتنسجي.

علاج فقر الدم

يعتمد علاج فقر الدم الذي سيصفه لك طبيبك على سبب ومدى خطورة حالتك. إذا كان فقر الدم لديك خفيفا فقد لا تحتاج حالتك للعلاج. أما إذا كان ناتجًا عن أدوية أو حالة صحية أخرى، فقد يصف طبيبك علاجا لإدارة فقر الدم أو إيقافه. فيما يلي طرق علاج فقر الدم المتاحة: 

العلاج بالأدوية 

يتضمن العلاج بالأدوية ما يلي: 

  • أدوية لمساعدة نخاع العظم على إنتاج المزيد من خلايا الدم الحمراء. 
  • أدوية لتثبيط جهاز المناعة لديك. 

المكملات الغذائية

لا تحتاج بعض أنواع فقر الدم الخفيفة إلى المتوسطة سوى مكملات موصوفة من الطبيب:

  • مكملات الحديد: تزيد من الحديد في جسمك، مما يساعد في علاج فقر الدم الناجم عن نقص الحديد. والسبب في أن هذه المكملات لا توصف سوى للأشخاص الذين يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو أن الكثير من الحديد يمكن أن يتلف أعضائك.
  • مكملات أو حقن فيتامين ب 12: تساعد في علاج فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب 12.

نقل الدم

في بعض الحالات الخطيرة قد يقرر طبيبك نقل الدم إليك من خلال الوريد (IV)، من أجل تعويض الدم المفقود إما بسبب الجراحة أو الإصابة، أو بسبب عدم قيام الجسم بعمله بشكل صحيح.

قبل نقل الدم إليك، يقوم الطبيب بالتأكد مما إذا كان الدم الذي ستحصل عليه مطابق لدمك. وتستغرق عملية نقل الدم من ساعة إلى 4 ساعات مع المراقبة أثناء وبعد نقل الدم. قد تشمل مضاعفات نقل الدم:

  • الحُمى.
  • مهاجمة المناعة لخلايا دم المتبرع بها.
  • مهاجمة خلايا الدم البيضاء المتبرع بها أنسجة الجسم السليمة.
  • مشاكل صحية نتيجة الحصول على الكثير من الحديد من عمليات نقل الدم. 
  • احتمال الإصابة بمرض معدي، مثل التهاب الكبد B أو C أو فيروس نقص المناعة البشرية.

الجراحة

في بعض الحالات الخطيرة قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لوقف النزيف الداخلي.

زراعة الدم ونخاع العظام

زراعة النخاع العظمي أو زراعة الخلايا الجذعية المكونة للدم، هي إجراء يتم من خلاله استبدال الخلايا الجذعية المكونة لدمك بخلايا صحية جديدة، وذلك من خلال قسطرة وريدية.

بعد عملية الزرع، سوف تتلقى أدوية وإشعاعات من أجل: 

  • تدمير الخلايا الجذعية غير الطبيعية.
  • إضعاف جهاز المناعة حتى لا يرفض خلايا المتبرع بعد الزرع.

يمكن أن تؤدي عملية زرع نخاع العظام إلى المضاعفات التالية: 

  • إضعاف الدفاع الطبيعي لجسمك ضد الجراثيم والمرض.
  • زيادة خطر الإصابة بالعدوى. 
  • غثيان والتقيؤ.
  • التعب.
  • تساقط الشعر.
  • تقرحات الفم.
  • الإسهال.

الوقاية من فقر الدم

لا يمكن الوقاية من فقر الدم في الكثير من الحالات، لكن في بعض الحالات يمكن أن يساعد تناول الأطعمة الصحية على تجنب فقر الدم الناجم عن نقص الحديد والفيتامينات. تشمل الأطعمة التي يجب تضمينها في نظامك الغذائي تلك التي تحتوي على مستويات عالية من الحديد. تعرف على أبرزها: 

الأطعمة الغنية بالحديد

يعاني حوالي 3% من الرجال و20% من النساء، و 50% من النساء الحوامل، من نقص الحديد في أجسامهم. والكثير من هذه الحالات تستوجب فقط استهلاك المزيد من الأطعمة الغنية بالحديد. فيما يلي أهم الأطعمة التي قد تمدك بالمزيد من الحديد: 

السبانخ

تحتوي هذه الخضروات المورقة على الحديد الكافي لمساعدتك على محاربة فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

يحتوي حوالي 100 جرام من السبانخ الخام على 2.7 مجم من الحديد، أو 15% من القيمة التي يحتاجها جسمك من الحديد.

الكبد

تحتوي 100 جرام من كبد البقر على 6.5 مجم من الحديد، أو 36% من القيمة التي يحتاجها الجسم من الحديد.

كما يعتبر الكبد من أفضل مصادر كل من:

  • فيتامين أ. 
  • فيتامينات ب.
  • النحاس.
  • السيلينيوم.
  • الكولين.

البقوليات

البقوليات هي مصدر كبير للحديد، ومن أبرزها: الفاصوليا، العدس، الحمص، البازلاء، وفول الصويا.

يحتوي كوب واحد من العدس المطبوخ على 6.6 مجم من الحديد، وهو ما يمثل 37% من القيمة اليومية التي يحتاجها الجسم.

وقد أظهرت بعض الدراسات أن البقوليات يمكنها المساهمة في:  

  • تقليل الالتهاب لدى مرضى السكري. 
  • تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب للأشخاص الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي.

اللحوم الحمراء

تحتوي وجبة 100 جرام من اللحم المفروم على 2.7 مجم من الحديد، أي ما يمثل 15% من القيمة اليومية التي يحتاجها الجسم.

الكينوا

يوفر كوب واحد من الكينوا المطبوخ أو ما يعادل 185 جرام، 2.8 مجم من الحديد، وهو ما يمثل 16% من القيمة اليومية.

وتعتبر الكينوا خيارا جيدا لمرضى الاضطرابات الاضطرابات الهضمية أو غيره من أشكال عدم تحمل الغلوتين، لأنها لا تحتوي على الغلوتين.

متى يكون فقر الدم خطير؟

تتمثل وظيفة خلايا الدم الحمراء في حمل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم. عندما تصاب بفقر الدم لا يكون لديك ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، وبالتالي لا تحصل أعضاء جسمك على الأكسجين الكافي مما يجعلها عاجزة عن العمل بشكل صحيح. فيما يلي أنواع فقر الدم الخطيرة: 

  • فقر الدم اللاتنسجي.
  • الهيموغلوبيا الليلية الانتيابية PNH.
  • متلازمة خلل التنسج النقوي.
  • فقر الدم الانحلالي. 
  • فقر الدم المنجلي.
  • الثلاسيميا الشديدة. 
  • فقر الدم فانكوني.   
  • شفاء
    شفاء

    الاكتئاب عند المرأة : الأعراض، والأسباب وطرق العلاج

  • شفاء
    شفاء

    كل ما يجب عليك معرفته عن ألم أسفل البطن

  • شفاء
    شفاء

    اضطرابات الأكل : أعراضها وأسبابها وطرق علاجها

  • شفاء
    شفاء

    ما هي أهم أسباب متلازمة كروزون وأعراضها ؟

اقرأ أيضا

  • الاكتئاب عند المرأة : الأعراض، والأسباب وطرق العلاج

  • ألم أسفل البطن

    كل ما يجب عليك معرفته عن ألم أسفل البطن

  • اضطرابات الأكل : أعراضها وأسبابها وطرق علاجها

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني