الإسهال المزمن: أعراضه الخطيرة,الأسباب و طرق العلاج

السبت 13 نوفمبر 2021

الإسهال هو من بين الحالات الأكثر شيوعا والغير مثيرة للقلق. لكن، إذا كان الإسهال مزمنا فقد يكون ناتجا عن حالة صحية أخرى كامنة! متى يمكن القول بأنك تعاني من إسهال مزمن؟ ما هي أسباب الإسهال المزمن؟ ومتى يستدعي الأمر زيارة الطبيب؟

الإسهال هو البراز اللّين والمائي المصحوب بحركات متكررة للأمعاء، قد يظهر وحده أو مصحوبًا بأعراض أخرى مثل الغثيان والقيء وألم البطن وخسارة الوزن.

حسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، يعتبر الإسهال الذي يستمر لأكثر من 2 إلى 4 أسابيع إسهالا مزمنًا. في حالة الشخص السليم، يمكن أن يكون الإسهال المزمن مصدر إزعاج أو أن يصبح مشكلة صحية خطيرة، أما بالنسبة لشخص يعاني من ضعف في جهاز المناعة، قد يمثل الإسهال المزمن مرضًا يهدد الحياة.

لا ينبغي أن يكون الإسهال المزمن سببًا للقلق، إلا أنه قد يسبب مشاكل صحية أخرى إذا لم يتلق الشخص علاجًا له.

أعراض الإسهال المزمن

تُعرِّف الكلية الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي الإسهال المزمن بأنه أحد الأعراض التي تسبب برازًا رخوًا أو مائيًا لمدة 4 أسابيع أو أكثر. ومن بين أعراضه:

  • انتفاخ البطن.
  • تشنجات.
  • براز رقيق أو رخو.
  • براز مائي.
  • الغثيان والتقيؤ.

تشمل الأعراض الأكثر خطورة ما يلي:

  • دم أو مخاط في البراز.
  • فقدان الوزن.
  • حمى.

إذا كان لديك براز مائي أكثر من ثلاث مرات في اليوم ولا تشرب كمية كافية من السوائل، فقد تصاب بالجفاف! وقد تكون هذه مشكلة خطيرة إذا لم يتم علاجها.

أسباب الإسهال المزمن

هناك العديد من الأسباب المحتملة للإسهال المزمن. تشمل بعض الأسباب الأكثر شيوعًا ما يلي:

1. السكر ومنتجات الألبان: 

يمكن أن يؤدي تناول بعض السكريات والمحليات الصناعية بشكل يومي إلى الإصابة بالإسهال المزمن.

من أمثلة هذه السكريات والمحليات الصناعية:

  • السوربيتول: بديل سكر خالٍ من السعرات الحرارية، يتم استخدامه في الحلوى والعلكة والأشياء الخالية من السكر.
  • مانيتول: لهذا المُحلي تأثير مشابه لتأثير السوربيتول.
  • الفركتوز: يوجد هذا السكر الطبيعي في الفاكهة والعسل، وبالتالي تناول كميات كبيرة من الفاكهة يمكن أن يسبب الإسهال نظرا لمحتواها العالي من الفركتوز! كما قد يضيف منتجو الأغذية أيضًا الفركتوز إلى الحلوى والمشروبات الغازية.
  • اللاكتوز: هو سكر طبيعي موجود في منتجات الألبان ويمكن أن يسبب الإسهال المزمن لدى الأشخاص الذين لا تستطيع أجسامهم هضمه. وحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها يعاني حوالي 65% من الأشخاص حول العالم من مشاكل في هضم اللاكتوز.

2. الإفراط في تناول الكحوليات أو الكافيين: 

شرب كميات كبيرة من الكحول أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة أو الكولا، يمكن أن يسبب برازًا سائلاً ومائيًا. يختفي الاسهال بمجرد التوقف عن تناول هذه المواد.

3. الأعشاب والعلاجات العشبية:

قد تحتوي العلاجات العشبية وشاي الأعشاب على ملينات طبيعية، إذا كنت تستخدم العديد من المنتجات العشبية في نفس الوقت، فمن الأفضل التوقف عن استخدامها مع بعضها البعض، والتفكير في استخدامها واحدة تلو الأخرى.

4. الأدوية:

يمكن أن يكون الإسهال المزمن أثرًا جانبيا للعديد من الأدوية الموصوفة والأدوية غير الموصوفة، والتي تشمل:

  • معظم المضادات الحيوية.
  • بعض مضادات الاكتئاب.
  • مضادات الحموضة التي تحتوي على هيدروكسيد المغنيسيوم.
  • المسهلات وملينات البراز.
  • أدوية العلاج الكيميائي لعلاج السرطان.
  • كما قد يشير الإسهال إلى التسمم من بعض الأدوية، مثل الليثيوم والديجوكسين.

5. العدوى:

في بعض الحالات، يمكن أن يؤدي الطفيلي المعوي إلى الإسهال المزمن! في هذه الحالة يكون اختبار البراز ضروريًا لتشخيص العدوى الطفيلية.

6. مرض التهاب الأمعاء:

مرض التهاب الأمعاء (IBD) هو مصطلح شامل للعديد من الحالات المزمنة التي تنطوي على التهاب الأمعاء. اثنان من أكثر الأمراض شيوعًا هما داء كرون والتهاب القولون التقرحي، من أجل المزيد من المعلومات حول هذين المرضين يمكنك قراءة مقالنا "داء كرون والتهاب القولون التقرحي: فيم يتشابهان؟ وفيم يختلفان؟" على موقع شفاء.

تشمل بعض أعراض مرض التهاب الأمعاء:

  • دم في البراز.
  • تعب.
  • حمى.
  • غثيان.
  • آلام في المعدة وتشنجات.

لا يوجد علاج لمرض التهاب الأمعاء، لكن يمكن إدارته باستخدام الأدوية وإجراء تغييرات في نمط الحياة.

كما يمكن أن تشمل الأسباب الأخرى للإسهال المزمن ما يلي:

طرق علاج الإسهال المزمن

أغلب حالات الإسهال المزمن لا تحتاج إلى علاج وقد تتحسن بمفردها خلال أيام! لكن في حال لم يتوقف الإسهال وقمت بتلقي علاجات منزلية للإسهال دون جدوى، فيجب عليك زيارة الطبيب وتناول أدوية أو اتباع طرق علاجية أخرى. فيما يلي طرق علاج الإسهال المزمن:

1. مشروبات لعلاج الإسهال المزمن

هناك العديد من المشروبات لعلاج الإسهال، أهمها الماء لأنه يحتوي على الكهارل الضرورية لوظائف الجسم، أو العصير، أو الحساء. وإذا كان شرب السوائل يؤلم معدتك أو يسبب لك القيء، قد يوصي طبيبك بالحصول على السوائل عن طريق الوريد.

كما يمكنك المساعدة على الحفاظ على مستويات الكهارل عن طريق شرب عصائر الفاكهة للحصول على البوتاسيوم أو تناول الحساء للحصول على الصوديوم. لكن بعض عصائر الفاكهة، مثل عصير التفاح، قد يفاقم الإسهال!

2. ضبط الأدوية التي تتناولها

والتي قد تكون العامل المسبب للإسهال لديك.

3. علاج الحالات المرضية المسببة للإسهال المزمن

إذا كان سبب الإسهال المزمن لديك هو وجود حالة طبية مثل مرض التهاب الأمعاء، فعليك زيارة طبيب أمراض الجهاز الهضمي، الذي يمكن أن يساعدك في وضع خطة علاج لك.

4. المضادَّات الحيوية أو مضادات الطفيليات:

حسب مؤسسة مايو للتعليم والبحث الطبي، تساعد المضادَّات الحيوية والأدوية المضادة للطفيليات على علاج الإسهال الناجم عن البكتيريا أو الطفيليات. 

أخيرا، إذا كنت تعاني من إسهال دام لأكثر من 4 أسابيع مع الأعراض التي تم ذكرها، فلا بد أنه إسهال مزمن يستدعي زيارة الطبيب! شارك المقال وشاركنا رأيك!

  • شفاء
    شفاء

    كيف أعرف أنني مصاب بالتهاب رئوي؟ وما هي مدة العلاج؟

  • شفاء
    شفاء

    أسباب آلام أسفل البطن أثناء الحمل..هل تؤثر على الجنين؟

  • شفاء
    شفاء

    أسباب الصداع النصفي الأيسر وطرق علاجه

  • شفاء
    شفاء

    علامات وأسباب البرود والضعف الجنسي عند النساء

اقرأ أيضا

  • التهاب القولون التقرحي عند الأطفال

    كيف يظهر التهاب القولون التقرحي عند الأطفال؟ وكيف يعالج؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني