علاج الكحة للأطفال أثناء النوم: 4 علاجات طبيعية منزلية

الجمعة 10 يونيو 2022

يحدث السعال عندما تتهيج النهايات العصبية في الممرات الهوائية بسبب نزلات البرد أو الحساسية، ورغم أنه رد فعل طبيعي يتم من خلاله إزالة السوائل من الحلق والصدر، إلا أنه يكون مقلقا للآباء في حالة معاناة الطفل منه. ما الأفضل لعلاج الكحة أو السعال لدى الأطفال؟ العلاجات الطبيعية أم الأدوية؟ تعرف على ذلك من خلال هذا المقال.

علاج الكحة للأطفال

علاج الكحة للأطفال

وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، يتعرض البالغون سنويا ​لنزلات البرد ​من 2 إلى 3 مرات، ويصاب الأطفال بالكحة ونزلات البرد مرات متكررة، إذ يمكن أن يعانوا منها لمدة 6 إلى 8 مرات سنويا.

ويعتبر من الطبيعي أن يصاب الطفل بـنزلات برد متكررة سنويا، نتيجة وجود المئات من فيروسات البرد المختلفة، مع افتقار الأطفال الصغار للمناعة ضدها. لكن، تتحسن معظم نزلات البرد لما يصل إلى أسبوعين عند الأطفال الصغار. 

ما هي أسباب الكحة عند الأطفال؟

عادة ما يكون السعال علامة على أن جسم الطفل يحاول تحرير الجهاز التنفسي بالتخلص من مادة مهيجة مثل السجائر أو الدخان المنبعث من السيارات أو بسبب نزول المخاط إلى أسفل الحلق. وغير نزلات البرد والأنفلونزا، تشمل الأسباب الطبية الشائعة للكحة ما يلي:

  • تهيج المريئ: أو حرقة الفؤاد ويمكن أن تؤدي إلى السعال والقيء وحرقة الصدر أو البصق المتكرر، بالإضافة إلى الإحساس بطعم سيء في الفم.
  • الربو: وتشمل أعراض السعال الحاد الذي يزداد سوءا ليلا، أو أثناء اللعب أو عند ممارسة الرياضة أو أي نشاط بدني آخر.
  • الحساسية أو التهاب الجيوب الأنفية: بالإضافة إلى السعال المستمر، يمكن أن تتسبب في حكة على مستوى الحلق، سيلان الأنف والعيون الدامعة، التهاب الحلق أو طفح جلدي.
  • السعال الديكي: ويتميز بالسعال المتتالي والمتكرر، يتبعه شهيق مع صوت مثل صياح الديك، ويمكن أن تشمل أعراضه الأخرى سيلان الأنف والعطس وانخفاض درجة الحرارة.

تشمل بعض الأسباب الأخرى للسعال عند الأطفال:

  • التهاب القصبات الهوائية. 
  • الالتهاب الرئوي.
  • وجود جسم غريب عالق في مجرى الهواء.

ما أفضل علاج للكحة عند الأطفال أثناء النوم؟ 

يمكن علاج الكحة الناشفة المستمرة أو الجافة وقت النوم للأطفال من خلال اتباع الخطوات التالية: 

  • إعطاء الطفل ملعقة من العسل إذا كان الطفل أكبر من 12 شهرا.
  • الحصول على بعض المشروبات الدافئة كالشاي.
  • الحصول على الأدوية في حالة معاناة الطفل من الربو.
  • أخذ حمام دافئ لمدة 10 إلى 15 دقيقة، إذ يساعد استنشاق البخار على تنظيف الممرات الأنفية وتليين المخاط وتسهيل عملية التنفس ومنع التنقيط الأنفي الخلفي.
  • رفع رأس الطفل عند النوم، إذ لا ينبغي للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة ونصف أن يناموا على الوسائد.

علاج الكحة أو السعال عند الأطفال طبيعياً 

تشمل الطرق الطبيعية لعلاج الكحة الشديدة عند الأطفال في المنزل ما يلي: 

1. الليمون والعسل 

يحتوي العسل على خصائص مضادة للجراثيم تساعد على مكافحة العدوى. ويعمل العسل، للأطفال الأكبر من سنة واحدة، على تهدئة التهاب الحلق وتخفيف الاحتقان وعلاج السعال ومدته، كما يقلل من تكرار السعال وتعزيز القدرة على النوم. 

ويوصي الأطباء بعدم تقديم العسل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة لتجنب خطر الإصابة بالتسمم الغذائي عند الرضع. ولاستخدامه كعلاج، يمكن تناوله وحده أو خلطه بالماء الدافئ أو مع الليمون.

2. شرب السوائل الدافئة 

تساعد المشروبات الدافئة الجسم على مقاومة المرض ويحافظ على رطوبة مجرى الهواء وقوته. ويمكن أن تساعد على تهدئة التهاب الحلق وتخفيف المخاط في الحلق مما يقي من السعال الحاد.

3. قطرات الأنف 

تستخدم قطرات الأنف المالحة أو البخاخات في تنظيف الممرات الأنفية، كما تقلل من تكرار السعال الناجم عن التنقيط الأنفي الخلفي، ويمكن استخدامها بعد وصفها من قبل الطبيب قبل النوم أو في منتصف الليل إذا لم تسمح الكحة لطفلك بالنوم.

4. التدليك بالمنثول أو زيت النعناع 

يمكن استخدام زيت النعناع للأطفال الصغار الذين يبلغون أكثر من سنتين، من خلال تدليك الزيت على صدر الطفل والجزء الأمامي من رقبته. يساعد استنشاق رائحة الزيت على تحسين تدفق الهواء عبر الممرات الأنفية والتخفيف من أعراض السعال، بالإضافة إلى تعزيز القدرة على النوم ليلا.

 العلاجات الدوائية 

لا ينصح عادة باستخدام دواء للكحة للأطفال أو أدوية السعال للأطفال الصغار دون سن 6، إذ يعتبر غير فعال في تخفيف الأعراض، كما يمكن يؤدي أي مزيج الأدوية المُعالجة للأعراض إلى إصابة الطفل بالعديد من الآثار الجانبية.

طرق وقاية الأطفال من الإصابة بالكحة 

للوقاية من الإصابة المتكررة بنزلات البرد والسعال، يُنصح عادة بـ:

  • تعقيم الأسطح التي لامسها المريض قبل أو أثناء المرض. 
  • تشجيع الطفل على غسل يديه بانتظام لإبعاد الجراثيم مستقبلا.
  • عدم مشاركة الطعام أو المشروبات أو الأواني لمنع انتشار الجراثيم. 
  • تجنب مخالطة المرضى المصابين بنزلات البرد.
  • اتباع نظام غذائي صحي مع تجنب السهر لتعزيز جهاز المناعة. 

 متى تكون الكحة خطيرة عند الأطفال؟ 

بالإضافة إلى السعال المستمر، ينبغي أخذ الطفل إلى الطبيب عند:

  • المعاناة من صعوبة في التنفس بشكل طبيعي.
  • تغير لون الشفاه أو اللسان أو الوجه عند السعال. 
  • الإحساس بألم شديد في الصدر.
  • السعال بالدم.
  • ارتفاع درجة الحرارة لما يزيد عن 40 درجة مئوية.
  • كان عمره أقل من 3 أشهر ويعاني من السعال لأكثر من بضع ساعات.
  • معاناته من الحمى والسعال لساعات متكررة وعمره أقل من 3 أشهر. 
  • استمرار السعال لأكثر من أسبوعين. 
  • ظهور علامات الجفاف على وجهه.
  • شفاء
    شفاء

    ما الفرق بين السكتة والجلطة القلبية؟وهل يمكننا تفادي وقوعهما؟

  • شفاء
    شفاء

    ما هي الآثار الجانبية المعروفة التي قد تعقب اللقاحات؟

  • شفاء
    شفاء

    مع اقتراب الصيف..كيف نتفادى الإصابة بفطريات الأظافر؟

  • شفاء
    شفاء

    سرطان الرئة: السبب الأول للوفيات بالسرطان، أعراضه وطرق علاجه

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني