7 حقائق حول فيروس نقص المناعة المكتسب "الإيدز" قد تنقذ حياتك!

الإثنين 21 سبتمبر 2020

هل تعلم أن الإحاطة بالحقائق حول فيروس نقص المناعة المكتسب أو الإيدز، يمكن أن يساعد في منع انتقال العدوى وإنقاذ الأرواح بدءً من حياتك! فمن هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بداء نقص المناعة المكتسب؟ وكيف ينتقل فيروس نقص المناعة المكتسب؟ وماهي سبل الوقاية منه؟

img
شفاء
مصدر الصورة: محرك البحث- فيروس نقص المناعة المكتسب
img

فيروس نقص المناعة المكتسب

هل تعلم أن الإحاطة بالحقائق حول فيروس نقص المناعة المكتسب أو الإيدز، يمكن أن يساعد في منع انتقال العدوى وإنقاذ الأرواح بدءً من حياتك! فمن هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بداء نقص المناعة المكتسب؟ وكيف ينتقل فيروس نقص المناعة المكتسب؟ وماهي سبل الوقاية منه؟

يقول ستيفن سانتياغو، المدير الطبي في Care Resource، (وهي منظمة غير ربحية لمكافحة فيروس نقص المناعة المكتسب / الإيدز في جنوب فلوريدا ) : "هناك الكثير من الأسباب التي تجعل الناس بحاجة إلى معرفة فيروس نقص المناعة المكتسب أو الإيدز، وتحديد ما إذا كانوا معرضين للخطر، ومعرفة كيفية التحدث والتعامل مع شخص مصاب بالمرض"، وفيما يلي 7 حقائق يجب أن تعرفها حول المرض:

  1. يمكن لأي شخص أن يصاب بفيروس نقص المناعة المكتسب

وفقا لتقارير مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC، لوحظ أنه 20 بالمائة من الإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة المكتسب هي بسبب العلاقات الجنسية، ويستمر انتشار الفيروس أيضا من خلال مشاركة أدوات تعاطي المخدرات (مثل الإبر)، مع الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسب. 

  1. حصيلة وفيات فيروس نقص المناعة

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض، منذ أن بدأ وباء فيروس نقص المناعة المكتسب/الإيدز في عام 1981، أصيب أكثر من 70 مليون شخص حول العالم بالفيروس، وتوفي ما يقرب من 35 مليون شخص بسببه، بما في ذلك أكثر من 675000 شخص في الولايات المتحدة، كما أن 1.1 مليون أمريكي فوق سن 13 عاما، كانوا مصابين بفيروس نقص المناعة المكتسب في نهاية عام 2014.

  1. يمكن أن تكون مصابا بفيروس نقص المناعة المكتسب وأنت لا تدري

اعلم أنه لا يمكنك الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب من خلال: 

  • لدغات أو لسعات الحشرات
  • العناق
  • المصافحة
  • مشاركة المراحيض أو الأطباق
  • الاتصال بعرق أو دموع الشخص المصاب
  • العمل أو التسكع مع شخص مصاب بالإيدز

عندما يصاب بعض الأشخاص بفيروس نقص المناعة المكتسب لأول مرة، تظهر عليهم أعراض مشابهة للأنفلونزا، مثل التعب والحمى والصداع، والتهاب الحلق وآلام العضلات والمفاصل، خلال أول أسبوعين إلى أربعة أسابيع، (وتشمل الأعراض الأخرى الغدد الليمفاوية المؤلمة والمتورمة والطفح الجلدي مع نتوءات صغيرة وردية أو حمراء). 

لكن العديد من الأشخاص الآخرين، لن يعانوا من أية أعراض على الإطلاق خلال هذه المرحلة المبكرة (الحادة) من العدوى، ويمكنهم نشر الفيروس دون أن يدركوا ذلك، والطريقة الوحيدة للتأكد مما إذا كنت أنت، أو شريكك، مصابًا بفيروس نقص المناعة المكتسب، هي الخضوع للاختبار.

  1. الوقاية من فيروس نقص المناعة المكتسب هي المفتاح.

لأن فيروس نقص المناعة المكتسب ينتقل عن طريق تبادل السوائل الجسدية، فإن أفضل طريقة للوقاية من العدوى هي ممارسة الجنس الآمن دائمًا، وتجنب استخدام أدوات تعاطي المخدرات مثل الإبر. 

توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، بأن يخضع كل شخص يتراوح عمره بين 13 و 64 عاما للاختبار، مرة واحدة على الأقل، للكشف عن فيروس نقص المناعة المكتسب، وكل ستة أشهر إذا كان لديك شركاء جنسيون متعددون، أو تمارس الجنس دون وقاية، أو تستخدم الإبر لحقن المخدرات.

وإذا كنت معرضًا لخطر كبير للإصابة بالعدوى - على سبيل المثال، إذا كان شريكك الجنسي الحالي مصابًا بفيروس نقص المناعة المكتسب - فإن تناول دواء يسمى الوقاية قبل التعرض، أو PrEP ، قد يساعد في الحفاظ على سلامتك، ويقلل هذا العلاج الوقائي من فرص الإصابة بالعدوى. و يجب تناول PrEP باستمرار - تمامًا كما يصفه الطبيب. يمكن هذا النظام من تقليل خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب من الجنس، بنسبة 90 بالمائة، ويقلل من خطر انتقال العدوى بين متعاطي المخدرات بالحقن، بأكثر من 70 بالمائة.

  1. فيروس نقص المناعة المكتسب لديه خصم قوي

لقد تم تطوير نظام من الأدوية يعرف باسم العلاج المضاد للفيروسات الرجعية (ART)، يساعد على منع الفيروس من التكاثر، كما يساعد في منع العدوى من التسبب في الإيدز. 

يقول الدكتور سانتياغو: "شكلت هذه الأدوية تقدمًا علميًا مذهلاً"، "معظم الناس الذين يموتون في الوقت الحاضر، هم أولئك الذين يجهلون أنهم مصابون بمرض الإيدز، حتى تصبح الأعراض شديدة ". 

ينصح مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها، بتنبيه طبيبك، وبدء نظام الأدوية المضادة للفيروسات الرجعية، ويسمى الوقاية بعد التعرض (PEP) في غضون 72 ساعة.

  1. فيروس نقص المناعة المكتسب أكثر تعقيدًا مما نظن

هناك نوعان من فيروس نقص المناعة المكتسب: 

  • HIV-1 
  •  HIV-2

معظم الإصابات حول العالم هي  من النوع الأول HIV-1، إذا لم يتم علاجها، فإن فيروس نقص المناعة المكتسب HIV-1 يسبب الإيدز، والنوع الآخر من الفيروس - HIV-2 يوجد في الغالب في غرب إفريقيا، ومن غير المرجح أن يؤدي إلى الإيدز.

  1. يمكنك عمل اختبار لنفسك للكشف عن الفيروس

تمت الموافقة على العديد من اختبارات فيروس نقص المناعة المكتسب في المنزل، من قبل إدارة الغذاء والدواء، ويمكن شراؤها عبر الإنترنت أو من الصيدلية. 

تتطلب هذه الاختبارات من المستهلكين وخز إصبعهم بإبرة، ووضع بضع قطرات من الدم على لوح، ثم إرسال العينة إلى المعمل بالبريد. 

يمكنك أيضا زيارة طبيبك لإجراء فحص دم تقليدي، أو زيارة أي مركز صحي عام لإجراء اختبار الدم أو اللعاب. تقدم هذه المراكز أيضا استشارات سرية في عين المكان. وإذا حصلت على نتيجة إيجابية من أي اختبار منزلي، فسيتعين عليك إجراء اختبارات أخرى للتأكد من النتائج.

  • img
    شفاء

    توسع حدقة العين.. تفسيرات علمية..!

  • img
    شفاء

    د. سارة بنسلام: سرطان الثدي.. لا تنتظري الأعراض افحصى الآن

  • img
    شفاء

    التثاؤب.. العملية الفيزيولوجية التي حيرت العلماء!

  • img
    شفاء

    الشامات.. متى تنبهك شامتك بوجود ورم..!

اقرأ أيضا

  • img

    توسع حدقة العين.. تفسيرات علمية..!

  • img

    د. سارة بنسلام: سرطان الثدي.. لا تنتظري الأعراض افحصى الآن

  • img

    التثاؤب.. العملية الفيزيولوجية التي حيرت العلماء!

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني