12 عامل خطر للإصابة بسرطان القولون والمستقيم!

الإثنين 18 يناير 2021

ما هو سرطان القولون والمستقيم؟ هل سبق لأحد أفراد عائلتك أن أصيب به؟ إذا كان الجواب "نعم"! فأنت حقا بحاجة إلى قراءة هذا المقال! تعرف على عوامل الخطر الـ 12 التي من شأنها زيادة خطر إصابتك بسرطان القولون والمستقيم!

img
شفاء
سرطان القولون والمستقيم
img

سرطان القولون والمستقيم

ما هو سرطان القولون والمستقيم؟ هل سبق لأحد أفراد عائلتك أن أصيب به؟ إذا كان الجواب "نعم"! فأنت حقا بحاجة إلى قراءة هذا المقال! تعرف على عوامل الخطر الـ 12 التي من شأنها زيادة خطر إصابتك بسرطان القولون والمستقيم!

حسب تحالف سرطان القولون "Colon Cancer Coalition"، يتعرض كل من الرجال والنساء بشكل متساوٍ لخطر الإصابة بهذا السرطان.
وحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC، تحدث حوالي 90% من الحالات لدى الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 50 عاما أو أكثر، لكن هذا لا يعني عدم حدوثه في باقي مراحل العمر. كما أن 75% من حالات سرطان القولون والمستقيم تحدث للأشخاص الذين ليس لديهم عوامل خطر معروفة، وهذا هو سبب أهمية الفحص المنتظم.

سرطان القولون والمستقيم: Colorectal cancer

هو سرطان يحدث في القولون Colon أو المستقيم Rectum، ويطلق عليه أحيانا باختصار سرطان القولون Colon cancer. القولون هو الأمعاء الغليظة Large intestine، والمستقيم هو الممر الذي يربط القولون Colon بالشرج Anus.

في بعض الأحيان، تتشكل أورام غير طبيعية تسمى الزوائد اللحمية Polyps في القولون أو المستقيم؛ وبمرور الوقت، قد تتحول هذه الزوائد إلى سرطان! هنا تكمن أهمية الاختبارات والفحوصات المبكرة في اكتشاف هذه الزوائد اللحمية Polyps وإزالتها وقت تشخيصها قبل أن تتحول إلى سرطان. 

عوامل الخطر المساهمة في رفع احتمال إصابتك بسرطان القولون والمستقيم:

عامل الخطر هو أي شيء يزيد من فرصتك في الإصابة بمرض ما؛ وللسرطانات عوامل خطر مختلفة، يمكن تغيير بعضها كالتدخين وشرب الكحول وممارسة الرياضة والأكل السليم. في المقابل هناك عوامل خطر لا يمكن تغييرها مثل عمر الشخص وتاريخ عائلته، كذلك هو الأمر بالنسبة لسرطان القولون والمستقيم.

عوامل الخطر التي يمكنك تغييرها

  1. 1. زيادة الوزن أو السمنة

إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، فإن خطر إصابتك بسرطان القولون والمستقيم والوفاة به يكون أعلى. حيث ترفع زيادة الوزن من خطر الإصابة به لدى كل من الرجال والنساء. لكن، حسب الجمعيَّة الأمريكيَّة للسرطان فإن الارتباط أقوى لدى الرجال، ويؤدي الوصول إلى وزن صحي والبقاء عليه إلى التقليل من مخاطر الإصابة.

  1. 2. عدم ممارسة النشاط البدني

إذا لم تكن نشطًا بدنيًا، فستكون لديك فرصة أكبر للإصابة بسرطان القولون ويمكن أن يساعد النشاط البدني المنتظم المعتدل والقوي إلى التقليل من هذه المخاطر.

  1. 3. النظام الغذائي

يزيد النظام الغذائي الغني باللحوم الحمراء واللحوم المصنعة (مثل النقانق وبعض لحوم اللانشون) من خطر الإصابة بهذا السرطان، كما ينتج عن طهي اللحوم في درجات حرارة عالية جدًا (القلي أو الشواء) فرز مواد كيميائية تزيد من خطر الإصابة. بالإضافة إلى انخفاض مستوى فيتامين (د) في الدم  والذي يساهم بدوره في زيادة هذا الخطر.

من أجل التقليل من خطر الإصابة، اتبع نمطا غذائيا صحيا يتضمن الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، وابتعد عن اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة والمشروبات السكرية.

  1. 4. التدخين

الأشخاص الذين يدخنون التبغ لفترة طويلة هم أكثر عرضة من غير المدخنين للإصابة بسرطان القولون والمستقيم والوفاة به. حيث يعد التدخين سببًا معروفًا لسرطان الرئة، لكنه مرتبط أيضًا بالعديد من أنواع السرطان الأخرى. إذا كنت تدخن وترغب في معرفة المزيد عن مخاطر التدخين، راجع مقالنا حول "الأمراض الناتجة عن التدخين.. إليك مجموعة من الحقائق الصادمة!"

  1. 5. الكحول

حسب الجمعيَّة الأمريكيَّة للسرطان، تناول الكحول المعتدل والخفيف يعتبر عامل خطر للإصابة بسرطان القولون والمستقيم، لذلك من الأفضل الإقلاع نهائيا عن شرب الكحول لحماية نفسك من الإصابة بهذا النوع من السرطانات!

عوامل خطر الإصابة التي لا يمكنك تغييرها:

  1. 6. التقدم في السن

يزداد خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم مع تقدم العمر، وهو أكثر شيوعًا بعد سن الخمسين. لكن حسب الجمعيَّة الأمريكيَّة للسرطان فإن سرطان القولون والمستقيم آخذ في الارتفاع بين الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا، ولا يزال سبب ذلك غير واضح!

  1. 7. التاريخ الشخصي للإصابة بأورام القولون والمستقيم

إذا كان لديك تاريخ من الأورام الحميدة (الأورام الغدية) Adenomatous polyps، فأنت في خطر متزايد للإصابة بسرطان القولون والمستقيم. خصوصا إذا كان هناك الكثير من هذه الأورام، أو إذا كان أي منها قد سبب خلل التنسج Dysplasia.
إذا كنت مصابًا بسرطان القولون والمستقيم، على الرغم من إزالته تمامًا، فمن المرجح أن تصاب بسرطانات جديدة في أجزاء أخرى من القولون والمستقيم. 

  1. 8. تاريخ شخصي لمرض التهاب الأمعاء: Inflammatory bowel disease

إذا كنت مصابًا بمرض التهاب الأمعاء (IBD)، بما في ذلك التهاب القولون التقرحي Ulcerative colitis أو مرض كرون Crohn’s disease، فإن خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم يزيد.
إذا كنت مصابًا بمرض التهاب الأمعاء، فقد تحتاج إلى الخضوع لفحوصات الكشف عن سرطان القولون والمستقيم في سن مبكرة.

  1. 9. تاريخ عائلي للإصابة بسرطان القولون والمستقيم أو الاورام الحميدة الغدية

يوجد هذا السرطان في الغالب عند الأشخاص الذين ليس لديهم تاريخ عائلي للإصابة به، 1 من كل 3 أشخاص  يصابون به ليس لديه أفراد آخرون من العائلة قد أصيبوا به. ويزيد خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم أيضا عند من أصيب أفراد عائلتهم بالزوائد اللحمية الغدية.
لهذه الأسباب: إذا كان لديك تاريخ عائلي من الأورام الحميدة الغدية أو سرطان القولون والمستقيم، فيجب عليك البدء في الفحوصات قبل سن 45. 

  1. 10. متلازمة لينش Lynch syndrome: (متلازمة سرطان القولون غير البوليبية الوراثية HNPCC)

متلازمة لينش هي متلازمة سرطان القولون والمستقيم الوراثية الأكثر شيوعًا، وتمثل حوالي 2% إلى 4% من جميع سرطانات القولون والمستقيم. في معظم الحالات، يحدث هذا الاضطراب في الغالب بسبب عيب وراثي في جين MLH1 أو MSH2 أو MSH6  السرطانات المرتبطة بهذه المتلازمة تتطور عندما يكون الناس صغارًا نسبيًا. 

قد يصل خطر الإصابة بهذا السرطان على مدى الحياة لدى الأشخاص المصابين بهذه الحالة إلى 50%، لكن هذا يعتمد على الجين المصاب بالخلل.

  1. 11. داء السلائل العائلي الورمي الغدي (FAP)

يحدث FAP بسبب تغييرات (طفرات) في جين APC الذي يرثه الشخص من والديه، فحوالي 1% من جميع سرطانات القولون والمستقيم سببها هذا الداء.

عند الإصابة بداء السلائل العائلي الورمي الغدي، تظهر مئات أو آلاف السلائل "الزوائد" في القولون والمستقيم لدى الشخص، وغالبًا ما تبدأ في سن 10 إلى 12 عاما. وعادة ما يتطور السرطان في 1 أو أكثر من هذه الأورام الحميدة في وقت مبكر من سن 20 عامًا، وبحلول سن 40، سيصاب جميع المصابين بـ FAP  تقريبًا بسرطان القولون إذا لم تتم إزالة القولون لمنعه. 

الأشخاص الذين يعانون من FAP لديهم أيضا خطر متزايد للإصابة بسرطان المعدة والأمعاء الدقيقة والبنكرياس والكبد وبعض الأعضاء الأخرى.

  1. 12. الإصابة بمرض السكري من النوع 2

الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع 2 (غير المعتمد على الأنسولين عادةً) لديهم مخاطر متزايدة للإصابة بسرطان القولون والمستقيم؛ ويشترك كل من داء السكري من النوع 2 وسرطان القولون والمستقيم في بعض عوامل الخطر نفسها (مثل زيادة الوزن وقلة النشاط البدني). وحتى مع أخذ هذه العوامل بعين الاعتبار، يبقى الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع 2 معرضين لخطر متزايد. 

أخيرا، بعد قراءتك للمقال لا تنس مشاركتنا رأيك! وشارك المقال مع أصدقائك! وللمزيد من المعلومات حول "تشخيص وعلاج سرطان القولون والمستقيم" شاهد الفيديو الذي شاركه معنا د. فهد غليم، طبيب أخصائي في أمراض الكبد والجهاز الهضمي بباريس.

  • img
    شفاء

    الرهاب الاجتماعي.. أو شعور الشخص بالخوف عندما يكون محط أنظار الآخرين!

  • img
    شفاء

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img
    شفاء

    وضع المفاتيح في يده لن يفيد! إليك 9 أشياء يجب القيام بها أمام حالة الإغماء

  • img
    شفاء

    9 أسباب لرائحة الجسم الكريهة!

اقرأ أيضا

  • img

    الرهاب الاجتماعي.. أو شعور الشخص بالخوف عندما يكون محط أنظار الآخرين!

  • img

    هل يمكننا أن نتأقلم مع التوتر؟

  • img

    وضع المفاتيح في يده لن يفيد! إليك 9 أشياء يجب القيام بها أمام حالة الإغماء

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني