ما الفرق بين الاضطراب العصبي والاضطراب العقلي؟ وما هي الأمراض التي تدخل في كل خانة؟

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

قد تشعر بالإرهاق أو القلق أو عدم التركيز؛ هي أعراض قد تنذر باضطرابات عصبية أو عقلية، في هذه الحالة، بحاجة من ستكون، طبيب أعصاب أم طبيب نفسي؟ للإجابة عن هذا السؤال يجب تحديد الفرق بين الاضطرابات النفسية والاضطرابات العصبية!

img
شفاء
الاضطرابات العصبية و العقلية
img

ما الفرق بين الاضطراب العصبي والاضطراب العقلي؟

قد تشعر بالإرهاق أو القلق أو عدم التركيز؛ هي أعراض قد تنذر باضطرابات عصبية أو عقلية، في هذه الحالة، بحاجة من ستكون، طبيب أعصاب أم طبيب نفسي؟ للإجابة عن هذا السؤال يجب تحديد الفرق بين الاضطرابات النفسية والاضطرابات العصبية!

الاضطرابات العصبية هي الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي المركزي المكون من الدماغ والنخاع الشوكي، كما تصيب الجهاز العصبي المحيطي الذي يعمل على ربط الأطراف والأعضاء بالجهاز العصبي. 

وحسب منظمة الصحة العالمية فإن الاضطرابات العصبية تؤدي إلى وفاة 6.2 مليون شخص في العالم.

أما الاضطرابات العقلية فتشير إلى مجموعة من الأمراض النفسية التي تؤثر على المزاج، والتفكير والسلوك. قد تكون هذه الأمراض عرضية، كما قد تكون مزمنة مما يؤثر على قدرات الأشخاص التفاعلية.

1. الاضطرابات العصبية:

هناك العديد من الأمراض الناتجة عن اضطرابات الجهاز العصبي، من بينها: 

  • مرض الزهايمر

هو اضطراب تدريجي يؤدي إلى تدهور خلايا الدماغ وموتها، من ضمن السلوكيات التي تظهر على الشخص المصاب به ما يلي: 

    • ضعف الذاكرة والتفكير والسلوك.
    • الارتباك.
    • الأرق.
    • تغيرات في الشخصية والسلوك. 
    • ضعف التواصل.
    • عدم القدرة على اتباع التوجيهات.
    • تدهور اللغة.
    • اللامبالاة العاطفية.
  • الصرع

هو حالة عصبية تصيب الدماغ تؤدي إلى الإصابة بنوبات متكررة، نتيجة كثرة الشحنات الكهربائية التي تطلقها الخلايا الدماغية، ومن أهم أعراضه: 

    • الارتباك.
    • التحديق.
    • اهتزاز للذراعين والساقين.
    • فقدان الوعي.
    • الخوف أو القلق.
  • السكتة الدماغية

تحدث السكتة الدماغية عندما يتوقف تدفق الدم إلى الدماغ، وهو ما يمنع حصول أنسجة الدماغ على إمدادات الدم من الأوكسيجين، مما يؤدي إلى موتها وفقدان وظيفتها، مما يؤدي إلى فقدان القدرة على:

    • التحدث.
    • الفهم والتذكر.
    • التحكم في عواطفك.
  • مرض باركنسون

هو اضطراب يصيب الجهاز العصبي ويؤثر على القدرات الحركية، نتيجة تلف الخلايا العصبية المنتجة للدوبامين، يصيب عادة الناس الذين تجاوزوا سن 65، ومن أعراضه: 

    • اهتزاز أو ارتعاش الأيدي والأصابع.
    • بطء الحركة وقصر الخطوات عند المشي.
    • تيبس العضلات والحد من نطاق الحركة.
    • حدوث خلل في توازن الجسم.
    • تغير طريقة الكلام من التحدث بسرعة إلى التحدث بهدوء أو العكس.
  • التصلب المتعدد

هو اضطراب المناعة الذاتية، ويعد من الأمراض المزمنة، حيث يهاجم الجهاز المناعي الأنسجة الذهنية التي تحمي وتحيط بألياف الأعصاب، غالبا ما تؤثر أعراض الإصابة على مجموعة من أجزاء الجسم، من ذلك:

    • تنميل أو ضعف في أحد أطراف الجسم.
    • ارتعاش وفقدان توازن الجسم.
    • الرؤية الضبابية.
    • تداخل الكلام.
    • الإرهاق.
    • مشاكل في وظائف الجنس والأمعاء والمثانة.

2. الاضطرابات العقلية:

تندرج مجموعة من الأمراض الشائعة اليوم ضمن الأمراض النفسية، من بينها:

  • الاكتئاب

حسب منظمة الصحة العالمية يعاني من الاكتئاب حوالي 400 مليون شخص من مختلف الأعمار، ويمكن أن تكون أعراضه طويلة الأمد، أو عبارة عن نوبات متكررة، كما يمكن أن يؤدي إلى الانتحار، ومن أهم أعراضه:

    • الشعور بالحزن.
    • عدم الاهتمام بالأشياء.
    • الإحساس بالذنب أو قلة تقدير الذات.
    • اضطراب النوم أو الشهية.
    • الإحساس بالتعب وضعف التركيز.
  • اضطراب ثنائي القطب

اضطراب يصير فيه تقلب المزاج مرضيا، حيث يظل مزاج المريض في حالة ارتفاع أو يتأرجح بين ارتفاع وانخفاض بصورة تفوق المعدل العادي من حيث المدة والشدة والسلوكات المترتبة عن ذلك. 

كما يمكن أن يكون فيه الشخص معرضا لنوبات من الهوس، ويرتبط علاجه بالأدوية التي تحافظ على استقرار مزاج الشخص والعلاجات النفسية. 

  • من أعراض هذا الاضطراب:
    • الابتهاج الشديد غير المبرر.
    • المزاج العصبي الحاد وسرعة الغضب.
    • النشاط والطاقة المفرطين.
    • التحدث بسرعة.
    • تضخم تقدير الذات.
    • قلة الحاجة إلى النوم.
  • الفصام 

هو اضطراب نفسي ينتج عنه سماع أصوات غير موجودة، وتخيل حدوث أشياء بشكل فعلي، ومن الأساليب الفعالة في العلاج الأدوية والدعم النفسي والاجتماعي. ينتج عن الفصام مجموعة من الاختلالات العقلية، من أهمها: 

    • حدوث خلل في التفكير.
    • حدوث خلل في التصورات. 
    • حدوث خلل في العواطف. 
    • حدوث خلل في ملكة اللغة.
    • حدوث خلل في الإحساس بالذات والسلوك.
  • الخرف

يحدث الخرج تدهورا في القدرة على التعامل مع الأفكار، وفي السلوك الاجتماعي نتيجة الشيخوخة. ويمكن للخرف أن يؤثر على:

    •  الذاكرة والتفكير.
    •  إدراك البيئة.
    •  الفهم والحساب.
    • اللغة والقدرة على التعلم.
    • الحكم على الأشياء. 

بعد قراءتك لهذا المقال، هل سبق أن عانى أحد أفراد عائلتك أو أصدقائك بإحدى هاته الأمراض؟ شاركنا رأيك في الطرق التي اقترحها الأطباء لمعالجته وكيفية تعاملك معه. 

تدقيق علمي: د.سلمى عزاوي

طبيبة مختصة في الأمراض النفسية والعقلية.

 

الاضطرابات العصبية و العقلية

  • img
    شفاء

    ما هي أضرار الحشيش على الصحة النفسية والجسدية والجنسية؟

  • img
    شفاء

    7 علامات تنذر باقتراب مرحلة انقطاع الطمث

  • img
    شفاء

    7 معلومات خاطئة حول مرض البواسير

  • img
    شفاء

    علاج أعراض سن اليأس وكيفية التخلص من الهبات الحرارية.. إليكم نصائح البروفيسور سميرة الجلولي

اقرأ أيضا

  • img

    ما هي أضرار الحشيش على الصحة النفسية والجسدية والجنسية؟

  • img

    7 علامات تنذر باقتراب مرحلة انقطاع الطمث

  • img

    7 معلومات خاطئة حول مرض البواسير

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني