الحَوَل: هل يمكن أن يحدث بشكل مفاجئ؟

بحلول سن 3 إلى 4 أشهر، ينبغي أن تكون أعين الرضيع مستقيمة وقادرة على التركيز على الأشياء الصغيرة، ولدى بلوغ الطفل 6 أشهر ينبغي أن يكون قادرا على التركيز على الأشياء القريبة والبعيدة. ما هو الحَوَل وما هي أنواعه؟ هل يؤثر دائمًا على نفس العين أم ينتقل بين العينين؟ وما خيارات العلاج المتاحة له؟

أفضل 10 أطعمة مفيدة لصحة العين!

يعتقد أغلب الناس أن ضعف البصر هو نتيجة حتمية لعوامل الشيخوخة وإجهاد العين! لكن، ما لا يعلمونه هو أن نمط الحياة الصحي يمكنه أن يقلل بشكل كبير من مشاكل صحة العين! في هذا المقال، سنلقي نظرة على 10 أطعمة مفيدة لصحة العين، بالاضافة لنصائح أخرى لعيون صحية:

القرنية المخروطية: ضعف في البصر وازدواجية الرؤية

القرنية المخروطية؛ هو مرض في العين يؤدي إلى تشوه في شكل القرنية، نتيجة لذلك، تصبح الرؤية ضبابية ومشوهة، مما يجعل المهام اليومية مثل القراءة أو القيادة صعبة. فما أسباب حدوث هذا الاضطراب؟ وكيف يتم تشخيصه؟ وما طرق علاجه المتاحة؟

العين الكسولة: كيف تخلصين طفلك من "الحول"؟

هل يعاني طفلك من مشاكل في النظر؟ هل سبق ولاحظت عدم وجود تناسق بين عيني طفلك؟ ما هي العين الكسولة؟ وما هي أعراضها؟ وكيف يتم علاجها؟

لتجنب مضاعفات التحديق إلى الشاشات: اتبع القاعدة 20-20-20!

إذا كنت تقضي معظم أوقاتك أمام شاشة الكمبيوتر فلا بد أنك تتساءل عن ما هي الطرق الأكثر أمانا لاستخدام الكمبيوتر وللوقاية مضاعفات التحديق إلى الشاشات؟ وكيف تعرف انك مصاب بمتلازمة النظر الى الكمبيوتر؟ وما هي القاعدة 20-20-20 للحفاظ على صحة العين؟ 

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني