التهاب الكلى: إليك أهم الأعراض وماذا يحصل في غياب العلاج

الثلاثاء 28 يونيو 2022

لكل منا كليتين، واحدة في كل جانب من أعلى البطن، تقوم بتصفية الفضلات من الدم من خلال البول، وتنظم الماء والإلكتروليتات الموجودة في الدم. ما الذي قد يحدث لجسمك في حال إصابة كليتيك بالتهاب؟ ما هي أعراض التهاب الكلى؟ وما هي نسبة شفاء التهاب الكلى؟ 

حسب صندوق الكلى الأمريكي The American Kidney Fund، يحدث التهاب الكلى عندما تتسرب البكتيريا أو الفيروسات إلى الكليتين. وقد تؤثر هذه الالتهابات على كلا الكليتين أو على إحداهما فقط.

من بين أهم أعراض التهاب الكلى أنها مؤلمة، وقد تسبب تلف الكلى الدائم، وفي حالة عدم علاجها قد تصبح مهددة للحياة. 

تكون التهابات الكلى أكثر شيوعًا عند النساء، وذلك لأن الإحليل عند المرأة أقصر، مما يسهل على البكتيريا الوصول إلى الكلى، وهو لا يستثني أي فئة عمرية.

في هذا المقال سوف نتعرف على أسباب وأنواع وأعراض التهاب الكلى. تابع القراءة: 

أنواع التهاب الكلى

تشمل أسباب التهاب الكلى: الالتهابات، اضطرابات المناعة الذاتية، السموم في الجسم. وبناء عليه سوف يتم تصنيف أنواع التهاب الكلى: 

التهاب الحويضة والكلية

يحدث التهاب الحويضة والكلية بسبب انتقال عدوى المسالك البولية من المثانة إلى الحويضة في الكلى. تحدث عدوى المسالك البولية نتيجة:

  • حصوات الكلى.
  • التهابات المثانة.
  • استخدام القسطرة لتصريف البول.
  • عيوب في المسالك البولية. 

تشمل أعراض التهاب الحويضة والكلية: 

  • وجود دم وصديد في البول.
  • ألم أثناء التبول.
  • ألم في الظهر والجانبين.
  • التبول العاجل أو النادر.

من بين العلاجات الموصوفة لهذه الحالة:

  • المضادات الحيوية.
  • علاج أي أسباب كامنة لمنع تكرارها. 
  • الجراحة في الحالات الشديدة.

التهاب كبيبات الكلى

تتمثل مهمة كبيبات الكلى في إزالة السوائل والمخلفات من مجرى الدم على هيئة بول، قد يحدث التهاب كبيبات الكلى فجأة (حادًا) أو تدريجيًا (مزمنًا).

هناك عدة أسباب لحدوث التهاب كبيبات الكلى، قد يكون ذلك كجزء من مرض آخر مثل: 

  • الذئبة. 
  • داء السكري.
  • جدري الماء.
  • الملاريا.
  • التهاب الحلق.

 يعتمد العلاج على نوع التهاب كبيبات الكلى، ومن المحتمل أن يؤدي إلى: 

  • تلف الكليتين.
  • فقدان البروتين من الدم.
  • تسرب خلايا الدم البيضاء والحمراء من الدم إلى البول. 

عندما تكون الأعراض خفيفة، فإنها تشمل: 

  • تورم القدمين.
  • البول الدموي.
  • الغثيان. 

لكن، عند تفاقم الأعراض، يمكن أن يحدث: 

  • ضيق في التنفس.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • آلام في البطن.

التهاب الكلية الخلالي

يصيب هذا النوع من التهاب الكلى خلايا الكلى التي لا تعد جزءًا من وحدات تجميع السوائل، قد تحدث بسبب:

  • رد الفعل التحسسي أو الآثار الجانبية للأدوية مثل المضادات الحيوية.

وهي حالة، إذا لم يتم علاجها قد تؤدي إلى: 

  • فشل كلوي حاد.
  • مرض كلوي. 

من بين أعراضها: 

  • ظهور دم في البول.
  • انتفاخ.
  • زيادة الوزن.
  • غثيان.
  • حمى.

ومن بين طرق العلاج المعتمدة لعلاج هذه الحالة: 

  • الحد من الصوديوم في النظام الغذائي.
  • تجنب الأدوية التي قد تسبب في التهاب الكلية الخلالي.

التهاب كبيبات الكلى التكاثري الغشائي (MPGN)

يحدث هذا النوع في الغالب عند الأطفال والمراهقين. وقد يؤدي إلى: 

  • تندب في الكبيبات.
  • مرض الكلى المزمن (CKD).
  • الداء الكلوي بمراحله الأخيرة. 

تشمل أعراض التهاب كبيبات الكلى التكاثري الغشائي MPGN: 

  • وجود دم في البول.
  • تورم حول المعدة والعينين والقدمين والساقين.
  • احتباس السوائل. 

تشمل علاجات التهاب كبيبات الكلى التكاثري الغشائي الخيارات التالية: 

  • الأدوية الستيرويد.
  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE).
  • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين.
  • النظام الغذائي جزء مهمًا في العلاج.

اعتلال الكلى بالغلوبيولين المناعي A، المعروف باسم “مرض بيرغر”

يحدث اعتلال الكلية بالجلوبيولين المناعي A، بسبب التهاب الكبيبات، حيث يمر الدم والبروتين عبر البول بسبب عدم عمل الكبيبات بشكل صحيح في ترشيح الفضلات. تشمل أعراض اعتلال الكلى بالغلوبيولين المناعي A: 

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • وجود دم في البول.
  • ألم في الجانبين.
  • أعراض الأنفلونزا.

هذا النوع من التهاب الكلى لا يمكن الوقاية منه ولا علاجه، فقط يمكن أخذ أدوية  لتقليل البروتين في البول.

أعراض التهاب الكلى

 اعراض التهاب الكلى البسيط

تظهر أعراض التهاب الكلى في غضون ساعات قليلة. تختلف الأعراض حسب عمرك، قد تشعر بـ:

  • الحمى.
  • الرعشة. 
  • الشعور بالمرض.
  • ألم في البطن أو الظهر أو الفخذ أو الجانب.
  • الغثيان أو القيء.
  • كثرة التبول.
  • حرق أو ألم أثناء التبول.

في حالة التهاب الكلى البسيط، كل ما يمكنك فعله هو: 

  • شرب كمية كافية من الماء.
  • تجنب القهوة والكحول.
  • وضع كمادات دافئة في حالة الشعور بالألم.
  • استخدام مسكنات الألم.

اعراض التهاب الكلى المزمن 

في حال لم يتم إدارة وعلاج التهاب الكلى، قد تتفاقم الأعراض مما يؤدي إلى تعفن الدم المهدد للحياة. وتشمل أعراض الالتهاب المزمن ما يلي:

  • الحُمى.
  • القشعريرة
  • سرعة التنفس ومعدل ضربات القلب.
  • التهاب المثانة:
  • دم في البول.
  • التبول الملح. 
  • بول كريه الرائحة.
  • ألم أو حرقان عند التبول.

إذا كانت لديك إحدى الأعراض السابقة الذكر، فسارع إلى زيارة الطبيب، لأن العدوى الخطيرة يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات مهددة للحياة.

قد لا تظهر أي أعراض من التي سبق ذكرها لدى الأشخاص البالغين من العمر 65 عامًا أو أكثر. لكن، قد ينتابهم:

  • الارتباك.
  • الهلوسة.
  • صعوبة التحدث.

أما بالنسبة للأطفال، قد تكون العلامة الوحيدة للالتهاب الكلى هي: 

  • ارتفاع درجة الحرارة.

أسباب التهاب الكلى

من بين أكثر أسباب التهاب الكلى شيوعا هي البكتيريا التي تنتقل إلى الكلى من خلال المثانة أو الحالبين أو الإحليل (الأنبوب الذي يمر من خلاله البول لمغادرة الجسم). لتبقى البكتيريا والفيروسات التي تأتي من مكان آخر في الجسم سببا أقل شيوعا.

من بين أبرز البكتيريا التي يمكنها التسبب في التهاب الكلى: بكتيريا الإشريكية القولونية، التي تعيش بشكل طبيعي في الأمعاء، والتي لا تتسبب في أي ضرر. لكن، يمكن نقلها من خلال:

  • المؤخرة إلى الأعضاء التناسلية خلال ممارسة الجنس.
  • مسح المؤخرة بعد الذهاب إلى الحمام.

وتشمل الأسباب الأخرى المحتملة لالتهاب الكلى:

  • حصوات الكلى.
  • مرض السكري.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • استخدام الواقي الذكري المغلف بمبيد النطاف.
  • احتباس البول، يمكن أن يساهم البول المتبقي في الإصابة بعدوى.

هل التهاب الكلى خطير

يصبح التهاب الكلى خطيرا في حال لم يتم علاجه، فقد يتطور الأمر في محاولة من جهازك المناعي لمكافحة العدوى إلى ارتفاع ضغط الدم الخطير. 

يمكن للعدوى أن تمنع كليتيك من تصفية الفضلات من الدم، كما يمكن أن تنتشر عدوى الكلى إلى مجرى الدم، والتي قد تؤدي بدورها إلى تعفن الدم، وهو تفاعل التهابي شديد للبكتيريا المهدد للحياة. 

إذا لم يتم علاج العدوى في كليتك على الفور، قد تخلق البكتيريا خراجًا أو جيبًا صديدًا داخل الكلى أو بجوارها.

نسبة الشفاء من التهاب الكلى

تتوقف نسبة الشفاء من التهاب الكلى على متى تم التشخيص والعلاج، ففي حالة تشخيصك المبكر للاتهاب الكلى يصف لك الطبيب المضادات الحيوية الفموية لمدة 7 إلى 14 يومًا، بغية القضاء على جميع البكتيريا المسببة للعدوى. 

أما في حالات التهاب الكلى المزمن والشديد فقد يتطلب الأمر دخول المريض إلى المستشفى لعدة أيام أو أكثر لتلقي العلاج الأولي.

لأسباب غير مفهومة تمامًا، غالبًا ما يكون التهاب الكلى عند الرجال مقاوما للعلاج، وقد يتطلب الأمر ستة أسابيع من العلاج بالمضادات الحيوية.

كما تعد التهابات الكلى أكثر شيوعًا بين النساء الحوامل، حيث تحدث لدى حوالي 2% من حالات الحمل.

أخيرا، بعد قراءتك للمقال شاركنا رأيك وما إذا كنت بحاجة للتعرف على المزيد حول التهاب الكلى لنتطرق إليه في مقال قادم. 

  • شفاء
    شفاء

    ألم أسفل الظهر عند النساء : الأسباب والعلاج

  • شفاء
    شفاء

    متى يكون نزول الدم مع البراز خطيرا ؟

  • شفاء
    شفاء

    الاكتئاب عند المرأة : الأعراض، والأسباب وطرق العلاج

  • شفاء
    شفاء

    كل ما يجب عليك معرفته عن ألم أسفل البطن

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني