تعرف على 12 من أسباب تساقط شعر القطط وطرق علاجه

الثلاثاء 22 نوفمبر 2022

هل تلاحظ أن قطتك تخدش أو تلعق فروها باستمرار أكثر من اهتمامها بالأكل أو اللعب؟ هل انتبهت إلى وجود بقع صلعاء أو أن فروها ليس سميكا كما هو معتاد؟ قد لا يكون الأمر عاديا. تعرف في هذا المقال على أعراض تساقط شعر القطط وأسبابه المحتملة وطرق علاجه.

ما هو تساقط شعر القطط؟ 

تساقط الشعر حالة صحية تتسبب في تساقط الشعر أو عدم نموه لدى القطط. يمكن أن ينتج عنها التساقط الكلي للشعر أو التساقط الجزئي والموضعي في بعض المواضع كثيفة الشعر.

يمكن تقسيم الثعلبة أو تساقط شعر القطط إلى نوعين؛ النوع الأولي خلقي ويحدث لدى القطط حديثة الولادة، ومما يميز هذا النوع أنه لا يثير الحكة لديهم. أما النوع الثاني فهو الثعلبة المكتسبة، والتي يتساقط فيها شعر القطط نتيجة العديد من الأسباب الصحية.

أعراض تساقط شعر القطط 

تشمل أعراض تساقط شعر القطط الأكثر شيوعا، التساقط في موضع واحد من الجسم أو في مواضع متعددة، وتختلف الأعراض الأخرى حسب الأسباب المسؤولة عن التساقط، وتشمل: 

  • الحكة ولعق الشعر.
  • قضم وخدش الجلد بشكل غير اعتيادي.
  • احمرار الجلد وكثرة القروح والقشور.
  • رائحة كريهة.
  • الخمول والكآبة والسلوكيات غير الطبيعية.

وتشمل الأعراض الناتجة عن الأمراض والاضطرابات الصحية:

  • تغيرات في الشهية.
  • القيء والإسهال.
  • الإحساس المستمر بالعطش والتبول.
  • تضخم البطن.
  • التهاب الملتحمة.
  • التهاب الأذن.

اقرأ أيضا: 3 طرق فعالة لعلاج الإسهال عند القطط

أسباب تساقط شعر القطط

1. أسباب طبيعية

تشمل الأسباب الطبيعية لتساقط شعر القطط، مراحل النمو التي يتساقط فيها الشعر القديم ليحل محله آخر جديد، أو تغير فصول السنة التي يتساقط فيها الفرو بكثرة، وتحديدا في فصلي الخريف حيث يتساقط الشعر القصير استعدادا لفصل الشتاء، ثم فصل الربيع حيث يتساقط الشعر الطويل استعدادا لفصل الصيف، أو خلال فترة الحمل والرضاعة التي يتساقط فيها الشعر بكثرة لدى إناث القطط.

2. التغيرات الهرمونية 

يمكن أن تكون التغيرات الهرمونية سببا في الثعلبة لدى القطط نتيجة عدم توازن الهرمونات المسؤولة عن نمو الشعر، وقد يحدث هذا الاختلال الهرموني نتيجة الحمل أو الرضاعة أو قصور نشاط الغدة الدرقية. كما يمكن أن ينتج اختلال التوازن الهرموني عن الإصابة بمرض أو متلازمة كوشينغ التي تؤثر على الغدد الكظرية للقطط، والتي ترفع من مستويات الكورتيزول في الدم وهو ما يتسبب في تساقط الشعر.

3. الأمراض الجلدية

يمكن أن تولد بعض القطط بمرض الثعلبة، نتيجة التغيرات أو الطفرات الجينية التي تحدث في فترة الحمل، تتسبب هذه الحالة الصحية في تساقط الشعر مع مرور الوقت. 

4. التوتر والقلق 

يعتبر تساقط الشعر الناتج عن القلق والتوتر أكثر شيوعا لدى القطط ذات الطباع العصبية، حيث تستمر القطط في لعق وخدش فروها وتحديدا في البطن والجوانب والأرجل. 

5. الألم

يمكن أن يؤدي الألم أو الانزعاج الناتج عن الإصابة ببعض الأمراض كالالتهابات على مستوى المفاصل أو المثانة أو الكلي أو الجهاز الهضمي. تتسبب هذه الآلام في التنظيف المفرط واللعب المستمر للمنطقة الملتهبة، وهو ما يتسبب في تساقط الشعر.

6. الحساسية للبراغيث والديدان

يمكن أن تصبح القطط شديدة الحكة نتيجة إصابتها بالتهاب الجلد التحسسي من البراغيث، وتحديدا التحسس من لعاب البراغيث. ينتج عن هذه الحكة المفرطة التساقط الشديد لفرو القطط.

7. حساسية الطعام 

يمكن للحساسية تجاه أطعمة معينة كالدجاج أو اللحوم الحمراء أو الكربوهيدرات أن تتسبب في الحكة المفرطة لدى القطط، وهو ما قد ينتج عنه تكون بقع أو مناطق صلعاء في جسم القطط.

8. التهاب الجلد التأتبي 

هو نوع من الإكزيما التي تعتبر أكثر شيوعا لدى القطط المصابة بتساقط الشعر، وهو استجابة أو رد فعل تحسسي يتعرض له القط أو القطة عن ملامسة أحد مسببات الحساسية التي يعاني منها.

9. خلل في نشاط الغدة الدرقية

يمكن أن يؤدي قصور أو فرط نشاط الغدة الدرقية إلى ارتفاع معدل تساقط الشعر لدى القطط بمجرد لمسه أو لعقه.

10. الحساسية للعث

ليست البراغيت هي المسبب الوحيد لتساقط الشعر لدى القطط، يمكن للحشرات الدقيقة كعث الغبار أو عث الأذن أن يسبب حكة شديدة للقطط.

11. سوء التغذية  

إذا كانت قطتك تتبع نظاما غذائيا غير متوازن، ويفتقر إلى الفيتامينات كفيتامين B و E ثم المعادن كالزنك، التي تحتاجها فيمكن أن يتسبب ذلك في تساقط شعرها إلى حين علاج الأسباب المسؤولة عن ذلك.

12. أنواع العدوى

يمكن للعدوى التي تسببها أنواع البكتيريا كالمكورات العنقودية أو الخميرة أو الطفيليات كالبراغيث والعث وداء الدويدية الذي يتكاثر في جذور الشعر مما يتسبب في تساقطه، ثم الفطريات كالسعفة التي تتغذى على الكيراتين الضروري لنمو الشعر. تتسبب أنواع هذه العدوى في الخدش واللعق المستمر للشعر وهو ما قد ينتج عنه تقرحات وبقع صلعاء من جسم القطط.

يمكن للعدوى الناتجة عن الطفيليات أن تحفز أعراض العدوى الناتجة عن البكتيريا المتراكمة في جلد القطط، والتي لا تؤدي إلى آفات عادة إلا إذا هيأت لها الطفيليات الظروف الملائمة لذلك أو إذا لم تتم معالجة العدوى كما ينبغي.

اقرأ أيضا: زكام القطط: أسبابه وطرق علاجه

مضاعفات تساقط شعر القطط

يمكن أن تؤدي الأسباب المسؤولة عن إصابة القطط بتساقط الشعر، خاصة الأمراض الجلدية والالتهابات وسوء التغذية إلى جعل الجهاز المناعي للقطط أكثر عرضة للأمراض، والتي قد تحفز التساقط المستمر للشعر، وهو ما قد يؤدي إلى تكون بقع صلعاء أو بقع حمراء نتيجة فرط الحكة.

تشخيص تساقط شعر القطط 

يمكن تشخيص تساقط شعر القطط من خلال إجراء الاختبارات والفحوصات التالية: 

  • فحص الجلد 

يمكن فحص الجلد من خلال فحص عينة من الجلد تحت المجهر لتحديد البكتيريا أو الخميرة أو الطفيليات المسؤولة عن تساقط الشعر. كما يمكن إجراء خزعة للجلد من خلال إزالة عينة صغيرة من الجلد جراحيا للتأكد من الأمراض المحتمل إصابة القطط بها.

  • تحاليل الدم والبول

تجرى هاته الاختبارات للتأكد من توازن نشاط الغدة الدرقية، أو احتمال فرط أو قصور نشاطها، بالإضافة إلى الأمراض الأخرى.

  • اختبار الحساسية 

يمكن إجراء اختبار الحساسية من خلال اتباع مالك القط للائحة من الأطعمة لمدة 8 إلى 12 أسبوعا للتأكد من الأطعمة التي قد تسبب الحساسية وتجعل القط عرضة للعق وخدش شعره.

  • الاختبارات التصويرية 

يمكن أن تكشف الاختبارات التصويرية كالموجات فوق الصوتية والأشعة السينية عن احتمال إصابة القطط بالسرطان، ثم الأشعة فوق البنفسجية للبحث عن الفطريات، وتحديدا فطريات (Microsporum canis) وذلك لوصف طرق العلاج المتاحة والفعالة.

علاج تساقط شعر القطط 

يختلف علاج تساقط شعر القطط حسب الأسباب المسؤولة عنه، ويوصي الطبيب البيطري عادة أحد العلاجات التالية: 

  • العلاج المضاد للفطريات

يوصي الطبيب البيطري عادة بعلاجات مضادة للطفيليات والفطريات كالبراغيث التي تتسبب في تساقط شعر القطط.

  • العلاجات الموضعية

تستخدم الكريمات الموضعية كالمراهم لعلاج أعراض تهيج الجلد والالتهابات والأمراض الجلدية الناتجة عن الأسباب المؤدية لتساقط الشعر لدى القطط.

  • مضادات الاكتئاب أو الأدوية المضادة للقلق 

في حالة تسبب القلق أو التوتر في تساقط الشعر، يمكن أن يوصي الأطباء ببعض مضادات الاكتئاب أو الأدوية المضادة للقلق للتخلص من تساقط الشعر.

إلى جانب العلاجات الموصى بها من قبل الطبيب البيطري، يوصى باستخدام طوق إليزابيت وهو طوق يوضع في عنق القطط التي تلعق الجلد أو تعضه بكثرة، والذي يساعد على منع انتشار العدوى مع تعزيز نمو الشعر من جديد

طرق الوقاية من تساقط شعر القطط 

يمكن الوقاية من تساقط شعر القطط من خلال الانتباه إلى الوضع الصحي لقطك أو قطتك والتغيرات السلوكية التي قد تطرأ عليها، والتي عادة ما تخفي وراءها أسبابا صحية تقتضي العلاج، بالإضافة إلى الوقاية من البراغيث والحرص على إطعامها طعاما متوازنا للوقاية من أمراض الجهاز الهضمي والمناعي، وتحديدا العناصر الغذائية الغنية بالأوميغا 3 والأوميغا 6 وفيتامين E والتي تساعد على تقوية الجذور وتعزيز نمو الشعر.

متى تزور الطبيب؟ 

ينصح بزيارة الطبيب البيطري عند ملاحظة الأعراض التالية: 

  • طفح جلدي أو بقع داكنة من الجلد.
  • بشرة جافة متقشرة.
  • الحكة.
  • فقدان الشعر في بعض مناطق الجلد.
  • الخمول والنوم أكثر من المعتاد.
  • شرب الماء أكثر من المعتاد.
  • الأكل أقل من المعتاد.

الأسئلة الشائعة

هل يؤثر تساقط شعر القطط على الإنسان؟

عادة، لا يؤثر تساقط شعر القطط على الإنسان، لكن، يمكن أن تؤثر بعض أسباب تساقط شعر القطط على الشخص، خاصة إذا كانت أسبابا معدية، كالسعفة التي تؤدي إلى تكون فطريات جلدية، أو في حالة تحسس الشخص من القطط.

هل السمك يسبب تساقط شعر القطط؟

إذا كان قطك أو قطتك تعاني من حساسية تجاه طعام معين كالسمك فقد يسبب ردود فعل تحسسية من بينها الحكة واحمرار وتورم الجلد بالإضافة إلى تساقط الشعر.

  • شفاء
    شفاء

    فطريات القطط أسبابها وطرق علاجها

  • شفاء
    شفاء

    3 طرق فعالة لعلاج الإسهال عند القطط

  • شفاء
    شفاء

    طاعون القطط: أعراضه وأسبابه وطرق علاجه

  • شفاء
    شفاء

    ما هو داء الكلب وما هي كيفية علاجه؟

النشرة البريدية

للحصول على التحديثات وجديد البوابة يرجى الاشتراك بالنشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني